العودة   منتديات رحاب المغرب/ منتديات مغربية > ::منتدى الأسرة:: > :: مـنـتــدى الأســرة :: > الـــطــفــــــــــل

الـــطــفــــــــــل يختص بتربية الاطفال من الولادة الى ما فوق وحل المشاكل التي تصادف الامهات وايجاد الحلول المناسبة

تفعيل العضوية طلب رقم تفعيل العضوية استرجاع كلمة المرور المفقودة

أي دعاية لموقع أو ايميل سيعرض صاحبه للتوقيف
إضافة على المسنجر للذين يواجهون صعوبة في التسجيل أو الدخول للمنتدى
msn : support@rehabmaroc.com

إضافة رد


قديم 03-06-2013, 09:23 AM   #1


 
تاريخ التسجيل: Mar 2013
الدولة: لبناني عاشق أطفال المغرب
المشاركات: 15
افتراضي الطفل المغربي محب للعلم

زار الرباط والدار البيضاء والتقى طلاب مدارسهما
البكري: الطفل المغربي يتشابه مع الكويتي في حب العلم والمعرفة





زار الزميل د. طارق البكري الإعلامي المتخصص بأدب الطفل المملكة المغربية وهي الثانية له في غضون شهرين، تلبية لدعوة «الكاتب» (مجموعة من مدارس الدار البيضاء والعاصمة الرباط)، حيث أمضى عشرة أيام متنقلاً بين هاتين المدينتين إضافة إلى مدينة مراكش، بهدف إطلاع طلابها على أحدث إصداراته الأدبية للأطفال.
تبادل ثقافي
وقال البكري إن عدداً من مسؤولي المدارس يرغبون في عمل تبادل ثقافي وطلابي مع الكويت، بحيث تتم استضافة مجموعة من الطلاب الكويتيين في مدارس المغرب لفترة محددة على أن يتم في الوقت نفسه استضافة مجموعة من الطلاب المغاربة في الكويت، خصوصا أن الشعب المغربي يحمل الكثير من المشاعر الطيبة نحو الشعب الكويتي، مشيراً إلى أنَّه تحدث خلال بعض اللقاءات عن مدى اهتمام الكويت بأطفالها تربوياً وإعلامياً وصحياً واجتماعياً... كما أشاد بما تنتجه الكويت من برامج ثقافية وإعلامية ومجلات متنوعة على رأسها «أجيالنا» و«العربي الصغير» و«براعم الإيمان»، إضافة إلى موسوعة الطفل التي تصدرها مؤسسة الكويت للتقدم العلمي من موسوعة للأطفال.
تشابه وتطابق
وشملت الزيارة ست مدارس من أكبر مدارس الدار البيضاء والعاصمة الرباط، في مقدمتها معهد «شروق» الذي بادر إلى التنسيق والدعوة الى الزيارة بواسطة صاحب ومدير عام المدرسة نور الدين والمنسقة العامة فتيحة شروق، إضافة إلى مجموعة مدارس موليير التي تضم عدداً من الفروع بإشراف صاحبها ومديرها العام علي جبراني وكذلك مجموعة مدارس فاردان، ومجموعة مدارس المدينة، ومدرسة (بلبشير).
وأشاد بما لقيه من حفاوة بالغة خلال الزيارة، منوهاً بما يتميز به الطفل المغربي من رغبة في التعرف إلى عالمه العربي، والكتب العربية المشرقية، معتبراً أن الطفل المغربي يتشابه مع الطفل الكويتي في حبه لكل جديد، ورغبته في العلم والمعرفة، والانطلاق إلى عالم الخيال والعطاء المتواصل.
وكشف د. البكري أن المملكة المغربية شهدت الإعلان عن آخر إصدراته وهو روايتان للناشئة بعنوان «البوسطة» و«وجه القمر»، مشيراً إلى أنه فور صدور هاتين الروايتين تم إقرارهما في المدارس التي قام بزيارتها، حيث قام الطلاب بقراءة بعض النصوص، واستعرض الأفكار المختلفة أمام المؤلف.


التعديل الأخير تم بواسطة ام غزلان ; 03-06-2013 الساعة 10:51 AM سبب آخر: حذف رابط
طارق بكري غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:14 AM.
 sitemap
سياسة الخصوصيه Privacy Policy
 
Powered by vBulletin


Copyright ©2000 - 2009, Jelsoft Enterprises
RehabMaroC.Com