العودة   منتديات رحاب المغرب/ منتديات مغربية > الأقــســـام الــعـــامــة > منتدى الحوار العام

منتدى الحوار العام للنقاش الهادف والبناء والمواضيع العامه

تفعيل العضوية طلب رقم تفعيل العضوية استرجاع كلمة المرور المفقودة

أي دعاية لموقع أو ايميل سيعرض صاحبه للتوقيف
إضافة على المسنجر للذين يواجهون صعوبة في التسجيل أو الدخول للمنتدى
msn : support@rehabmaroc.com

إضافة رد


قديم 01-18-2010, 01:44 PM   #1


 الصورة الرمزية طائر الشوق

 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: المغرب العربي الكبير
المشاركات: 3,629
افتراضي آدم ينادي حواء ... أنت القلب مصنع الحياة ...


* أختي حواء في كل زمان ومكان يانبع الحب ومصدر الحنان من أنت ؟؟؟
على اليابسة أنت لآدم الأرض مصدر الخير والعطاء
و إذا ركب البحر أنت له الشاطئ والأمان والرخاء
ولطريق السماء أنت له المركب الذي يعينه على بلوغ العلياء ,
أمرنا الله بالعبادات وجعل التفكر بأسمائه وصفاته ومخلوقاته أرقى وأجزل العبادات أتدرين أختي حواء لماذا ؟؟؟
لأنه إذا عرف المخلوق بالتفكر من هو ؟؟؟
عرف قيمته وقدره , وإذا عرف المهمة الموكلة إليه ؟؟؟
أداها بجد وصدق و رغبة ورهبة,
لذلك أدعوك أختي حواء لتتعرفي على حواء نفس آدم , وماهي مهمتها على الأرض ؟؟؟ وكيف تكون جنة لآدم ونعمة ؟؟؟ وكيف تكون فتنة لآدم ونقمة؟؟؟

** خلق الله آدم وعلمه الأسماء كلها وأمر الملائكة بالسجود له تكريما من الحق سبحانه ليهيئه لحمل الأمانة التي عجزت السموات والأرض والجبال عن حملها ويستخلفه على الأرض ليعمرها بمنهج الحق الذي إرتضاه

وخلق حواء من نفس آدم فكان لها من الكرامة والعلم ماكان لآدم فهي الزوجة الشريكة والحضن الذي يرعى آدم ويعينه ويساعده على حمل الأمانة , فقد خلق الله حواء من الضلع الأعوج الذي يحتضن القلب والذي لاغنى للقلب عنه وإلا أصبح عرضة للأذى والموت , فالعلاقة بين آدم وحواء علاقة تكامل ومشاركة في إعمار الأرض وحمل رسالة القلب السليم
" لا إله إلا الله محمد رسول الله" والسؤال للمؤمنين بداية أين نحن من هذا المعنى وهذه المهمة اليوم وماذا نحمل منها في قلوبنا ونبلغه لذرياتنا وهل نسعى لما خلقنا له أم أننا نسعى لدنيا نصيبها ونورثها لأبناءنا ( ربنا هب لنا من أزواجنا وذرياتنا قرة أعين وإجعلنا للمتقين إماما)


آدم وحواء سكنا الجنة معا ونزلا الأرض معا , لأن الخلافة والذرية لاتقوم إلا بهما معا ,
فالعلاقة بينهما مشاركة وتعاون وتكامل ,
كل منهما يحتاج شريكه بالخصائص المختلفة التي ميزه الله بها عن الآخر ويلتقي مع الآخر في نفس واحدة ,
فكيف يقبل العقل فكرة المساواة بين الرجل والمرأة وكأن المرأة ترفض تميزها بخصائص لايمتلكها الرجل وتنكر هويتها وأهمية وجودها ومهمتها وتعتبر نفسها أقل من الرجل بعد أن أصبحت لاهوية لها وهنا تشعر بأنها أقل من الرجل وتطلب المساواة , وإذا كان طلب المرأة المساواة جاء كرد فعل على عصور بعد فيها الرجال عن دينهم ولم يفهموا أن قوامة الرجل على المرأة " غرم وليس غنم " وتكريم للمرأة ومهمتها التي لايستطيع الرجل القيام بها" وبالتالي القوامة هي مسؤولية الرجل أمام الله التي سيحاسبه عليها هل رعى حقوق المرأة أما كانت أم أختا أم زوجا وحماها من كل ماقد يهدد أمنها وإستقرارها ويشغلها عن المهمات التي لايستطيع الرجل تحقيقها من إحتضان الأسرة وتربية الجيل وخدمة المجتمع بما لايخل بالأسرة وكيانها وإستقرارها , فحري بالمرأة المسلمة المؤمنة برسالتها بدل أن تقبل برد الفعل هذا وتقلل من شأنها وتظلم نفسها وتظلم الرجل حيث فقد الشريك المكمل وأصبح يتعامل مع الشريك الند وتظلم أطفالها الذين فقدوا الأسرة المتكاملة والمستقرة , وتظلم المجتمع الذي فقد الأسرة المثالية أن تسعى بكل مأعطاها الله من قوة وإيمان للتمكن من دورها وتثبيت هويتها ورسالتها في الحياة مستعينة بربها وعندها تقف واثقة من ربها وتصرخ بأعلى صوتها أمام الرجل قائلة " إتق الله في نفسك وفينا " لاشك أنها ستهز أعماق ذاك الرجل الذي عرف فضلها وقدرها وتعيده للحق الذي شط عنه وتحفظ بذلك نفسها وزوجها وأطفالها دنيا وأخرى بعون الله

" أريد أن أعيش حياتي " كلمة نسمعها كثيرا في عالم المرأة , عند أي مفترق طرق أو لحظة إختيار أو قرار , تتردد هذه العبارة في نفوسنا و نصرح بها وتقولها الأم لإبنتها " عيشي حياتك حبيبتي سيأتيك الموت " وهي تحنوا عليها موجهة ومربية وذلك بطرق وأشكال مختلفة تتباين مع تباين المجتمعات ولهجاتها وظروفها و إلتزامها وكل الأشكال والصيغ تشير بوضوح إلى أن عقول هذا الجيل تربت بأحسن الأحوال على الفصل بين " الدين والدنيا" بين " العبادات والمعاملات" وهذا الفصل عند أبائنا أورثنا الإعتقاد جهلا بأن الدين يقيد طاقاتنا وقدراتنا ويمنعنا من الإنطلاق في فضاءات الدنيا وقلب مفاهيمنا والمقاييس والموازين في عقولنا رأسا على عقب وأصبحنا نربط الدين بنهاية الحياة ونعطله في أمور الدنيا وأصبحت كل هذه المفاهيم بين أخذ ورد وعندها فقد العقل الميزان والحكمة , والموت هو ببعدنا عن الدين وإتباع الشهوات وماتهوى الأنفس وهذا ماسبب كل الأمراض والهموم والمشاكل والصرعات والكوارث التي تحل بنا كل يوم و الدين هو الحياة ( ياأيها الذين أمنوا إستجيبوا لله ورسوله إذا دعاكم لما يحيكم ) , لنفتح قلوبنا صفحة بيضاء مسلمة ومستسلمة لله رب العالمين , منكسرة له جل جلاله معتذرة للرحمن الرحيم , على مافرطت في جنبه سبحانه مالك يوم الدين , مقبلة عليه بكل صفاته وأسمائه , مناجية بصدق ويقين قائلة اللهم إياك نعبد وإياك نستعين , إهدنا الصراط المستقيم , صراط الذين أنعمت عليهم , غير المغضوب عليهم ولا الضالين , آمين

أختي في الله , أسأل الله أن ينفعنا بك , أخاطبك ياحواء ليقيني بأهمية دورك ومهمتك في صناعة الرجال وهذا مانحتاجه اليوم أكثر من أي شيئ آخر , ليتغير واقعنا وتعود لنا عزتنا وكرامتنا ويقبلنا ربنا ويقبل طاعاتنا , أخاطبك أختي والقلب يعتصر ألما على واقع أمة الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم وكلي أمل وثقة بالله بأن حواء أما كانت أم أختا أم زوجة هي المعول عليها في الإصلاح بداية لتستقيم

__________________

ستبقى " الذكريات" دروسا في حياتنا ..

و يبقى "الغائبون" مجرد امثلة ..


طائر الشوق غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 01-18-2010, 02:26 PM   #2


 الصورة الرمزية Sultan

 
تاريخ التسجيل: Dec 2009
الدولة: بلاد انتِ فيها
المشاركات: 524
افتراضي

اللهم احفظ بنات المسلمين وابعد عنهم الاذى

يعطيك العافية

وجزاك الله خيراً

__________________

Sultan غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 01-18-2010, 03:18 PM   #3


 الصورة الرمزية monati

 
تاريخ التسجيل: Apr 2009
الدولة: كلميمة وحاليا في كلميم
المشاركات: 12,364
افتراضي

شكرا طائر الشوق

اللهم احفظ بنات المسلمين

وجزاك الله خيراً

monati غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 01-18-2010, 09:21 PM   #4


مشرفة سابقة

 الصورة الرمزية rokayya

 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
الدولة: المغرب
المشاركات: 3,586
افتراضي

اللهم احفضنا و استر علينا يا رب العلمين

__________________
ادعوا لأمي بالشفاء من فضلكم وجزاكم الله الجنة

rokayya غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 01-29-2010, 02:57 PM   #5


 الصورة الرمزية طائر الشوق

 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: المغرب العربي الكبير
المشاركات: 3,629
افتراضي

آميــــــــــــن يارب العالميـــــــــــــــن سعيد بمروركم الجميل

__________________

ستبقى " الذكريات" دروسا في حياتنا ..

و يبقى "الغائبون" مجرد امثلة ..


طائر الشوق غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 04-29-2010, 08:36 AM   #6


 الصورة الرمزية طائر الشوق

 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: المغرب العربي الكبير
المشاركات: 3,629
افتراضي

أختي في الله , أسأل الله أن ينفعنا بك , أخاطبك ياحواء ليقيني بأهمية دورك ومهمتك في صناعة الرجال وهذا مانحتاجه اليوم أكثر من أي شيئ آخر , ليتغير واقعنا وتعود لنا عزتنا وكرامتنا ويقبلنا ربنا ويقبل طاعاتنا , أخاطبك أختي والقلب يعتصر ألما على واقع أمة الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم وكلي أمل وثقة بالله بأن حواء أما كانت أم أختا أم زوجة هي المعول عليها في الإصلاح بداية لتستقيم

__________________

ستبقى " الذكريات" دروسا في حياتنا ..

و يبقى "الغائبون" مجرد امثلة ..


طائر الشوق غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 12:03 AM.
 sitemap
سياسة الخصوصيه Privacy Policy
 
Powered by vBulletin


Copyright ©2000 - 2009, Jelsoft Enterprises
RehabMaroC.Com