تفعيل العضوية طلب رقم تفعيل العضوية استرجاع كلمة المرور المفقودة

أي دعاية لموقع أو ايميل سيعرض صاحبه للتوقيف
إضافة على المسنجر للذين يواجهون صعوبة في التسجيل أو الدخول للمنتدى
msn : support@rehabmaroc.com

إضافة رد


قديم 06-14-2010, 09:23 PM   #1


 الصورة الرمزية bouchfi

 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
الدولة: المغرب
المشاركات: 1,482
Smile35 ما المقصود بأجوج ومأجوج

"يأجوج ومأجوج" أنهما قبيلتان من بني آدم كما جاء في ذلك الحديث عن النبي صلى الله عليه وسلم وما ورد في بعض الكتب من أن منهم القصير جداً والصغير ومنهم الكبير ومنهم الذي يفترش أذناً من أذنيه ويلتحف بالأخرى وما أشبه ذلك فكل هذه لا أصل لها وإنما هم من بني آدم وعلى طبيعة بني آدم لكنهم كانوا في وقت ذي القرنين كانوا قوماً مفسدين في الأرض فطلب جيرانهم من ذي القرنين أن يجعل بينهم وبينهم سداً حتى يمنعهم من الوصول إليه إليهم وإفسادهم في أرضهم وفعل ذلك وقال:﴿آتُونِي زُبَرَ الْحَدِيدِ حَتَّى إِذَا سَاوَى بَيْنَ الصَّدَفَيْنِالجبلين،قال:﴿آتُونِي أُفْرِغْ عَلَيْهِ قِطْرًا ففعلوا:﴿فَمَا اسْطَاعُوا أَنْ يَظْهَرُوهُ وَمَا اسْتَطَاعُوا لَهُ نَقْبًا﴾. فكفى الله جيرانهم شرهم ثم إنه في آخر الزمان وبعد نزول عيسى عليه الصلاة والسلام يخرجون على الناس ويبعثون بمعنى أنهم يخرجون وينتشرون في الأرض ويحصرون عيسى بن مريم والمؤمنين معه في جبل بيت المقدس ثم يلقي الله تبارك وتعالى في رقابهم دودةً تأكل رقابهم فيصبحون فرسى- يعني جمع فريسة- يعني موتى كلهم ميتة رجلٍ واحد ويقي الله سبحانه وتعالى عيسى وأصحابه شرهم.

__________________

إن الله ضمن لك الرزق فلا تقلق...
ولم يضمن لك الجنة فلا تفتر ..
واعلم أن الناجين قلة .. وأن زيف الدنيا زائل ..

وأن كل نعمة دون الجنة فانية .. وكل بلاء دون النار عافية ..
فقف لنفسك محاسبا قبل فوات الأوان ..

bouchfi غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 06-14-2010, 10:31 PM   #2


 
تاريخ التسجيل: May 2010
الدولة: طنجة المغرب
المشاركات: 271
افتراضي

جزاك الله خيرا اخي بوشفي موضوع شيق لكن اول مرة اسمع دودة تاكلهم او تاكل رقبتهم قصة عجيبة اشكرك اخي العزيزسابحث في هذا الموضوع ان شاء الله تعالى

البغاز غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 06-14-2010, 11:28 PM   #3


 الصورة الرمزية lamiss00

 
تاريخ التسجيل: May 2009
الدولة: في قلب زوجي
المشاركات: 6,273
افتراضي

جزاك الله خيرا اخي

__________________



lamiss00 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 06-15-2010, 01:05 AM   #4


 الصورة الرمزية muslema

 
تاريخ التسجيل: Dec 2009
الدولة: المغرب
المشاركات: 219
افتراضي

السلام عليكم احببت ان اضيف كلام الشيخ بن باز رحمه الله لزيادة الفائدة

[فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات . إضغط هنا للتسجيل] سمعنا عن قوم يأجوج ومأجوج في القرآن الكريم، فما موقفهم الحالي في عالمنا المعاصر، وما دورهم فيه؟

هم من بني آدم ويخرجون في آخر الزمان, وهم في الشرق من جهة الشرق وكانت الترك منهم فتركوا وراء السد, وبقي يأجوج ومأجوج من وراء السد والأتراك كانوا خارج السد, فالمقصود أن يأجوج ومأجوج هم من شعوب الجهات الشرقية الشرق الأقصى, والظاهر والله أعلم أنهم في آخر الزمان يخرجون من الصين الشعبية وما حولها؛ لأنهم تركوا هناك حينما بنا ذو القرنين السد صاروا من ورائه من الداخل, وصار الأتراك والتتر من الخارج فهم من وراء السد والله- جل وعلا- إذا شاء خروجهم على الناس خرجوا من محلهم إلى الناس, وانتشروا في الأرض وعاثوا فيها فساداً, ثم يرسل الله عليهم نغفاً في رقابهم, فيموتون موتة حيوان واحد في الحال إذا أراد الله عليهم بعدما ينتشرون في الأرض يرسل الله عليهم جنداً من عنده مرضاً في رقابهم يموتون به, ويتحصن منهم عيسى- عليه الصلاة والسلام- والمسلمون؛ لأن خروجهم في وقت عيسى بعد خروج الدجال وبعد قتل الدجال وبعد نزول عيسى -عليه الصلاة والسلام-. بارك الله فيكم

المصدر

[فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات . إضغط هنا للتسجيل]

__________________

muslema غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 06-15-2010, 05:34 PM   #5


 الصورة الرمزية bouchfi

 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
الدولة: المغرب
المشاركات: 1,482
افتراضي

اقتباس
مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة البغاز
جزاك الله خيرا اخي بوشفي موضوع شيق لكن اول مرة اسمع دودة تاكلهم او تاكل رقبتهم قصة عجيبة اشكرك اخي العزيزسابحث في هذا الموضوع ان شاء الله تعالى

بارك الله فيك .......نعم اخي نهايتهم هي دودة يسلطها الله عز وجل عليهم ويمكننك مراجعة ما قاله ابن عتيمين في هدا الأمر

__________________

إن الله ضمن لك الرزق فلا تقلق...
ولم يضمن لك الجنة فلا تفتر ..
واعلم أن الناجين قلة .. وأن زيف الدنيا زائل ..

وأن كل نعمة دون الجنة فانية .. وكل بلاء دون النار عافية ..
فقف لنفسك محاسبا قبل فوات الأوان ..

bouchfi غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 06-15-2010, 05:41 PM   #6


 الصورة الرمزية bouchfi

 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
الدولة: المغرب
المشاركات: 1,482
افتراضي

اقتباس
مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة lamiss00
جزاك الله خيرا اخي

و جزاك اختي

__________________

إن الله ضمن لك الرزق فلا تقلق...
ولم يضمن لك الجنة فلا تفتر ..
واعلم أن الناجين قلة .. وأن زيف الدنيا زائل ..

وأن كل نعمة دون الجنة فانية .. وكل بلاء دون النار عافية ..
فقف لنفسك محاسبا قبل فوات الأوان ..

bouchfi غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 06-15-2010, 06:24 PM   #7


 الصورة الرمزية bouchfi

 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
الدولة: المغرب
المشاركات: 1,482
افتراضي

اقتباس
مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة muslema
السلام عليكم احببت ان اضيف كلام الشيخ بن باز رحمه الله لزيادة الفائدة

[فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات . إضغط هنا للتسجيل] سمعنا عن قوم يأجوج ومأجوج في القرآن الكريم، فما موقفهم الحالي في عالمنا المعاصر، وما دورهم فيه؟

هم من بني آدم ويخرجون في آخر الزمان, وهم في الشرق من جهة الشرق وكانت الترك منهم فتركوا وراء السد, وبقي يأجوج ومأجوج من وراء السد والأتراك كانوا خارج السد, فالمقصود أن يأجوج ومأجوج هم من شعوب الجهات الشرقية الشرق الأقصى, والظاهر والله أعلم أنهم في آخر الزمان يخرجون من الصين الشعبية وما حولها؛ لأنهم تركوا هناك حينما بنا ذو القرنين السد صاروا من ورائه من الداخل, وصار الأتراك والتتر من الخارج فهم من وراء السد والله- جل وعلا- إذا شاء خروجهم على الناس خرجوا من محلهم إلى الناس, وانتشروا في الأرض وعاثوا فيها فساداً, ثم يرسل الله عليهم نغفاً في رقابهم, فيموتون موتة حيوان واحد في الحال إذا أراد الله عليهم بعدما ينتشرون في الأرض يرسل الله عليهم جنداً من عنده مرضاً في رقابهم يموتون به, ويتحصن منهم عيسى- عليه الصلاة والسلام- والمسلمون؛ لأن خروجهم في وقت عيسى بعد خروج الدجال وبعد قتل الدجال وبعد نزول عيسى -عليه الصلاة والسلام-. بارك الله فيكم

المصدر

[فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات . إضغط هنا للتسجيل]

شكرا لك على الأضافة ............و شكرا على الزيارة

__________________

إن الله ضمن لك الرزق فلا تقلق...
ولم يضمن لك الجنة فلا تفتر ..
واعلم أن الناجين قلة .. وأن زيف الدنيا زائل ..

وأن كل نعمة دون الجنة فانية .. وكل بلاء دون النار عافية ..
فقف لنفسك محاسبا قبل فوات الأوان ..

bouchfi غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:48 PM.
 sitemap
سياسة الخصوصيه Privacy Policy
 
Powered by vBulletin


Copyright ©2000 - 2009, Jelsoft Enterprises
RehabMaroC.Com