تفعيل العضوية طلب رقم تفعيل العضوية استرجاع كلمة المرور المفقودة

أي دعاية لموقع أو ايميل سيعرض صاحبه للتوقيف
إضافة على المسنجر للذين يواجهون صعوبة في التسجيل أو الدخول للمنتدى
msn : support@rehabmaroc.com

إضافة رد


قديم 07-04-2010, 03:15 PM   #1


 الصورة الرمزية akhmis85

 
تاريخ التسجيل: Jun 2009
الدولة: maroc
المشاركات: 1,305
Post أريد الاحتفاظ بالصحن

يذكر عن أحدهم أنه تزوج أولاده وبناته وبقي هو وزوجته وهم كبار في السن عندهم سائق وعندهم خادمة يأتيهم أولادهم وبناتهم يزورونهم.
ماتت العجوز وبقي الشيخ الكبير وكان من الصعب أن يبقى في البيت بمفرده فترك البيت وذهب وسكن عند أكبر أبنائه.
ومن الطبيعي أن تظهر من هذا الشيخ الكبير بعض التصرفات التي قد تزعج زوجة الابن لكبر سنه وهرمه ولكن هذه الزوجة لم تصبر على هذا الشيخ الكبير فاشتكت إلى زوجها من أبيه فرأت من زوجها شيئاً من التراخي والتقصير في حق أبيه.
فبدأت تتشرط على هذا الزوج وتقول: يا أنا يا أبوك في هذا البيت.
فجعل يلاينها ويسايسها حتى اتفقا على أن يخرجوا الأب من الغرفة الداخلية في المنزل ويوضع في مكان السواق في الملحق.

ثم جاء الابن إلى أبيه وقال: ما رأيك أن ننقلك إلى الملحق فهناك أريح لك فهو أقرب للهواء وأقرب للشمس وأوسع لصدرك..
فوافق الأب على هذا وتم نقله إلى الملحق..
ومع مرور الأيام بدأ ينسى الأب.

وكانت الزوجة قد خصصت صحناً من البلاستيك يوضع فيه الأكل لهذا الشيخ الكبير وكانت تقول للخادمة: لا تضعي الأكل إلا في هذا الصحن حتى لا يكسر الصحون الزجاجية أو يوسخها.
ولم يكن أحد يهتم بهذا الشيخ الكبير بل كان يوضع له الأكل في هذا الصحن من الوجبة إلى الوجبة، ولم يكن أحد يهتم به أو يهتم بنظافته أو نظافة غرفته واستمر هذا الوضع حتى توفي هذا الشيخ الكبير.
وبعد مرور أيام من وفاة الأب قام الابن بدخول غرفة أبيه هو والخدم لأجل تنظيفها وتجهيزها للسائق وبينما هم ينظفون الغرفة وقعت عين أحد أطفال هذا الابن العاق على ذلك الصحن البلاستيك فانطلق مسرعاً وقام بأخذه.
فاستغرب الأب من ابنه وقال له: هذا الصحن وسخ لا نريده.
فصاح الابن وقال: لا، أريده.. أريده. فتعجب الأب وقال له: ماذا تصنع به؟
فقال الابن الصغير: أريد أن أحتفظ به حتى إذا كبرت أضع لك الطعام فيه.

عندها علم الابن الكبير أنه كان عاقاً لوالده فندم أشد الندم على ما صنعه مع أبيه من عقوق واطرح على فراش أبيه يشمه ويضمه بعد أن ترك أباه في ذلك الفراش الذي لم يكن أحد يهتم به أو يهتم بنظافته.

المصدر: محاضرة ( حدثني أبي ) للشيخ محمد العريفي.

akhmis85 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 07-04-2010, 05:30 PM   #2


 الصورة الرمزية racha2009

 
تاريخ التسجيل: Dec 2009
الدولة: الاطلس الكبير
المشاركات: 7,689
افتراضي

مفيد ما نقلت اخي اخميس.
موضوع يهز كل مسلم بل وكل انسان انساني من الاعماق

للاسف الشديد هده من التمنظرات التي اصبحنا نراها في الواقع كثيرا :
من الابتعاد عن الوالدين للسكن في مسكن منعزل الى الاهمال -كما هو الحال مع هدا الشخص-الى رميهم في دار العجزة حيث لا جو اسري ولا حنان -كأن الاب او الام لم يلد،او ليثه كان كدلك -
فالابن ليس وحده العاق هنا بل حتى الزوجة فلوالدي الزوج عليها حق.


جزاك الله خير الجزاء اخي وهدانا لما يحبه ويرضاه
الا صلاتي الا الوالدين
racha2009 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 07-04-2010, 07:21 PM   #3


 الصورة الرمزية حبيبة امها

 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
الدولة: المغرب
المشاركات: 3,775
افتراضي

سبق لي سمعت القصة مؤثرة وفي نفس الوقت عبرة لاشخاص من هدا النوع الله يهدي الجميع تبارك الله عليك خويا.

__________________

حبيبة امها غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 07-07-2010, 10:19 PM   #4


 الصورة الرمزية DMAJ

 
تاريخ التسجيل: Dec 2009
الدولة: المغرب الحبيب
المشاركات: 340
افتراضي

صحيح كما تدين تدان وهذه القصة عبرة لكل غافل عن البر بالوالدين شكرا على الموضوع والله يهدينا لفعل الخيرات

DMAJ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 07-08-2010, 12:17 PM   #5


فريق إدارة المنتدى

 الصورة الرمزية tajigte

 
تاريخ التسجيل: Apr 2009
المشاركات: 8,937
افتراضي

قصة جميلة اخي بارك الله فيكِ

__________________


tajigte غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:39 PM.
 sitemap
سياسة الخصوصيه Privacy Policy
 
Powered by vBulletin


Copyright ©2000 - 2009, Jelsoft Enterprises
RehabMaroC.Com