تفعيل العضوية طلب رقم تفعيل العضوية استرجاع كلمة المرور المفقودة

أي دعاية لموقع أو ايميل سيعرض صاحبه للتوقيف
إضافة على المسنجر للذين يواجهون صعوبة في التسجيل أو الدخول للمنتدى
msn : support@rehabmaroc.com

إضافة رد


قديم 09-07-2010, 11:41 AM   #1


 الصورة الرمزية طائر الشوق

 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: المغرب العربي الكبير
المشاركات: 3,629
افتراضي أيسكن الحزن قلبك ؟؟

الى كل من سكن الحزن قلبه ..

كلمات لمن تملك الحزن قلبه ..
وكتم الهمّ نفسه .. وضيّق صدره ..
فتكدرت به الأحوال ..
وأظلمت أمامه الآمال ..

فضاقت عليه الحياه على سعتها ..

وضاقت به نفسه
وأيامه وساعته وأنفاسه !

لا تحزن ..

فالبلوى تمحيص ..
والمصيبة بإذن الله اختبار ..

والنازلة امتحان ..
وعند الامتحان يُكرم المرء أو يهان ..

ماذا عساه أن يكون سبب حزنك ؟

إن يكن سببه مرض
فهو لك خير .. وعاقبته الشفاء

قال الله جل وعلا :



وإن يكن سبب حزنك ذنب اقترفته
أو خطيئة فعلتها فتأمل خطاب مولاك

الذي هو أرحم بك من نفسك



وإن يكن سبب حزنك ظلم
حلّ بك أكان من قريب أو بعيد

فقد وعدك الله بالنصر ..

ووعد ظالمك بالخذلان والذل ..

قال تعالى في الحديث
القدسي لدعوة المظلوم :

{ وعزتي وجلالي لأنصرنك ولو بعد حين }

وإن يكن سبب حزنك الفقر والحاجة ،
فاصبر وأبشر ..

قال الله تعالى :


وإن يكن سبب حزنك
انعدام أو قلة الولد ،
فلست أول من يعدم الولد ..
ولست مسؤول عن خلقه

قال تعالى:
{ لله ملك السماوات والأرض
يخلق ما يشاء يهب لمن يشاء إناثا
ويهب لمن يشاء الذكور ، أو يزوجهم
ذكرانا وإناثا ويجعل من يشاء عقيما }

فهل أنت من شاء العقم ؟

أم الله الذي جعلك بمشيئته كذلك !
وهل لك أن تعترض على حكم الله ومشيئته !
أم هل لاحد أن يلومك على ذلك ..

إنه إن فعل كان معترضاً على الله لا عليك
ومغالباً لحكم الله ومعقّباً عليه ..

فعلام الحزن اذآ والأمر كله لله !!

لا تحزن .. مهما بلغ بك البلاء !
وتذكر أن ما يجري لك قضاء يسري ..
وأن الليل وإن طال فلا بد من الفجر !


وإليك أخي/ أختي ..
كلمات نيرة تدفع بها الهموم ..
وتكشف عنك بإذن الله الأحزان ..

أولا
كن ابن يومك..

إنسى الماضي مهما كان أمره ،
انساه بأحزانه وأتراحه ،
فتذكره لا يفيد في علاج الأوجاع شيئاً
وإنما ينكد عليك يومك ،
ويزيدك هموماً على همومك ..

فلا تحطم فؤادك بأحزان ولّت ..
ولا تتشاءم بأفكار ما وجدت!

وعش حياتك لحظة بلحظة ..
وساعة بساعة .. ويوماً بيوم !

تجاهل الماضي ..
وارمِ ما وقع فيه في سراب النسيان
وامسح من صفات ذكرياتك الهموم والأحزان
ثم تجاهل ما يخبئه الغد ..

وتفائل فيه بالأفراح ..
ولا تعبر جسراً حتى تقف عليه ..
فالماضي عدم .. والمستقبل غيب !

تأمل كيف استعاذ النبي
من الهم والحزن إذ قال


[ رواه البخاري ومسلم ]

في الصلاة .. في ذكر الله ..
في قراءة القرآن .. في طلب العلم ..
في التشاغل بالخير ..
في معروف تجده يوم العرض على الله ..
يوم تسعد ..
أشغل فيه نفسك بالأعمال النافعة ..

واجتهد في لحظاته بالصلاح والإصلاح ..
استثمر فيه لحظاتك
{ يوم تجد كل نفس ما عملت
من خير محضرا وما عملت من سوء
تود لو أن بينها وبينه أمدا بعيدا }


ثانياً
تعبد الله بالرضى ..

اجعل شعارك عند وقوع البلاء :
إنا لله وإنا إليه راجعون ،
اللهم أجرني في مصيبتي ،
واخلف لي خيراً منها ..

اهتف بهذه الكلمات عند أول صدمة ..

تنقلب في حقك البلية مزية ..
والمحنة منحة .. والهلكة عطاء وبركة !

تأمل في أدب البلاء في هذه الآية :
{ ولنبلونكم بشيء من الخوف والجوع
ونقص من الأموال والأنفس والثمرات
وبشر الصابرين ، الذين إذا أصابتهم مصيبة
قالوا إنا لله وإنا إليه راجعون أولئك عليهم
صلوات من ربهم ورحمة وأولئك هم المهتدون }


ثالثا ً
افقه سر البلاء ..

لا تحزن
فالبلاء جزء لا يتجزء من الحياة ..
لا يخلو منه غني ولا فقير .. ولا كبير ولا صغير

ولا ملك ولا مملوك .. ولا نبي مرسل ..
ولا عظيم مبجل .. فالناس مشتركون في وقوعه ..
ومختلفون في كيفياته ودرجاته ..

{ لقد خلقنا الإنسان في كبد }

لا تحزن ..
واستشعر في كل بلاء أنك رشحت لامتحان من الله !..
تثبت وتأمل وتمالك وهديء الأعصاب ..

وكأن منادياً يقول لك في خفاء , هامساً ومذكرا ً:
أنت الآن في إمتحان جديد .. فاحذر الفشل ..

تأمل قوله
{ من يرد الله به خيراً يصب منه }
[ رواه البخاري ]


رابعاً : لا تقلق ..

فالمريض سيشفى .. والغائب سيعود ..
والمحزون سيفرح .. والكرب سيرفع ..

والضائقة ستزول .. وهذا وعد من الله
إن الله لا يخلف الميعاد ..
( فإن مع العسر يسرا ، إن مع العسر يسرا )

لا تحزن ..
فإنما كرر الله اليُسْر في الآية ..
ليطمئن قلبك .. وينشرح صدرك ..
وقيل
{ لن يغلب عُسر يُسر }


خامسا ً: اجعل همك في الله ..

إذا اشتدت عليك هموم الأرض ..
فاجعل همك في السماء ..

لا تحزن ..
فرزقك مقسوم .. وقدرك محسوم ..
وأحوال الدنيا لا تستحق الهموم ..

لأنها كلها إلى زوال ..
وما الحياة الدنيا إلا متاع الغرور

وإذا آوى إليك الهم ..
فأوي به إلى الله ..
والهج بذكره



(رب إني مغلوب فانتصر )

فكلها أوراد شرعية
يُغفر بها الذنب ويَنفرج بها الكرب ..

اطلب السكينة في كثرة الإستغفار ..
استغفر بصدق مرة ومرتين ومائة ومائتين وألف ..

دون تحديد متلذذاً بحلاوة الإستغفار ..
ونشوة التوبة والإنابة ..
" إن الله يحب التوابين ويحب المتطهرين "

اطلب الطمأنينة في الأذكار بالتسبيح ، والتهليل ،
والصلاة على النبي الأمين
وتلاوة القرآن


لا تحزن ..
وافزع إلى الله بالدعاء ..
تضرع إلى الله في ظلم الليالي ..

وأدبار الصلوات .. اختل بنفسك في قعر بيتك
شاكياً إليه .. باكياً لديه .. سائلاً فَرَجه ونَصره وفتحه ..
وألحِّ عليه كثيراً.. مرة واثنتين وعشراً

فهو يحب المُلحين في الدعاء ..


فلا تحزنوا وكل مصابكم بلاء
يمتحن الله به عباده المؤمنين
وما ذلك إلا دليل محبته تعالى

" إن الله إذا أحب قوماً إبتلاهم"
فالحمد لله في السراء والضراء

__________________

ستبقى " الذكريات" دروسا في حياتنا ..

و يبقى "الغائبون" مجرد امثلة ..


طائر الشوق غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 09-07-2010, 03:13 PM   #2


 الصورة الرمزية أسير الصمت

 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
الدولة: الـمــ غ ـــرب الـــ ح ـبيب
المشاركات: 2,024
افتراضي

موضوع مميز ، شكرا لك

الصراحة ، كان الحزن كاري في قلبي ، و لكني طردته ..

__________________







أسير الصمت غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 09-07-2010, 03:32 PM   #3


 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
المشاركات: 208
افتراضي

شكرا طائر الشوق على هدا الكلام الطيب لقد خفف عني بعضا من مصابي اسأل الله ان يفرج همي وهم كل مكروب عن قريب انه سميع الدعاء وعلى دلك قدير

مهيار غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 09-07-2010, 05:09 PM   #4


 الصورة الرمزية amgoun

 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
المشاركات: 69
افتراضي

نعود بالله من الهم والحزن

__________________

لا اله الا انتــ سبحانكـ اني كنتـ من الظالمين
amgoun غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 09-08-2010, 08:04 AM   #5


 الصورة الرمزية طائر الشوق

 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: المغرب العربي الكبير
المشاركات: 3,629
افتراضي


لا تحزن ..
وافزع إلى الله بالدعاء ..
تضرع إلى الله في ظلم الليالي ..

وأدبار الصلوات .. اختل بنفسك في قعر بيتك
شاكياً إليه .. باكياً لديه .. سائلاً فَرَجه ونَصره وفتحه ..
وألحِّ عليه كثيراً.. مرة واثنتين وعشراً

فهو يحب المُلحين في الدعاء ..


شكرا احبتي على هذا المرور الجميل

__________________

ستبقى " الذكريات" دروسا في حياتنا ..

و يبقى "الغائبون" مجرد امثلة ..


طائر الشوق غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 09-08-2010, 01:24 PM   #6


المشرفة العــــامة

 الصورة الرمزية شمس الضحى

 
تاريخ التسجيل: Feb 2010
الدولة: الدارالبيضاء
المشاركات: 10,358
افتراضي

اللهم ابعد عنا الهم والحزن
شكرا اخي الطائر على الموضوع

شمس الضحى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 09-08-2010, 04:36 PM   #7


 الصورة الرمزية racha2009

 
تاريخ التسجيل: Dec 2009
الدولة: الاطلس الكبير
المشاركات: 7,689
افتراضي

اقتباس
مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أسير الصمت
موضوع مميز ، شكرا لك

الصراحة ، كان الحزن كاري في قلبي ، و لكني طردته ..

خلصك ولا زدته شي من عندك غير باش اخرج ...ههه
المهم انه خرج ولله الحمد


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــ
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


موضوع في غاية التميز يبعث على التفاؤل ،كلام يمحي الحزن
ويقوي الايمان.


اللهم
اني اعود بك من الهم والحزن

شكرا طااااااااااااائر

__________________

-----------
31 - 10 - 2012
15 - ذو الحجة - 1433
racha2009 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 09-08-2010, 07:38 PM   #8


 الصورة الرمزية IRIKA

 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
الدولة: MAROC
المشاركات: 1,373
افتراضي

الحزن معناه عميق وهو يسكن قلوب العديدين من الناس ولا انكر انني من بينهم ههه
ولكن بكلماتك الدهبية هده يا اخي
ومواضيعك السابقة فلم اعد اعرف ماهو الحزن واصبح همي الوحيد هو الابتسام لانها تفرج عنك همومك حتى ولو كانت مثل الجبل في ضخامته

موضوعك مميز اخي يبعث على الابتعاد عن التشائم ويجعل ايمانك قويا بالله

بوركت يا اخي على طرحك المميز كسابقيه من المواضيع

تقديري واحترامي

دمت في رعاية الرحمان

__________________

IRIKA غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 09-08-2010, 08:52 PM   #9


موقوف

 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
المشاركات: 365
افتراضي

لا تحزنْ ما دمْتَ مؤمناً بالله

إنَّ هذا الإيمان هو سرُّ الرضا والهدوءِ والأمنِ ، وإنَّ الحَيْرَةَ والشقاءَ مع الإلحادِ والشكِّ . ولقدْ رأيتُ أذكياء – بل عباقرةً – خلتْ أفئدتُهمْ من نورِ الرسالِة ، فطفحتْ ألسنتُهمْ عنِ الشريعةِ .
يقولُ أبو العلاءِ المعرِّيُّ عنِ الشريعةِ : تناقضٌ ما لنا إلا السكوتُ له !!
ويقولُ الرازيُّ : نهاية إقدامِ العقولِ عِقالُ .
ويقولُ الجويني ، وهو لا يدري أين اللهُ : حيَّرني الهمدانيُّ ، حيرني الهمدانيُّ .
ويقولُ ابنُ سينا : إنَّ العقل الفعَّال هو المؤثِّرُ في الكونِ .
ويقولُ إيليا أبو ماضي :
جئتُ لا أعلمُ مِن أين ولكنيِّ أتيتُ



ولقد أبصرتُ قُدَّامي طريقاً فمشيتُ



إلى ير ذلك من الأقوالِ التي تتفاوتُ قُرباً وبُعداً عن الحقِّ .
فعلمتُ أنه بحسبِ إيمان العبدِ يسعدُ ، وبحسبِ حيْرِتِهِ وشكِّه يشقى ، وهذهِ الأطروحاتُ المتأخرةُ بناتٌ لتلك الكلماتِ العاتيةِ منذُ القِدم ، والمنحرفُ الأثيمُ فرعون قال : ﴿ مَا عَلِمْتُ لَكُم مِّنْ إِلَهٍ غَيْرِي ﴾ . وقال : ﴿ أَنَا رَبُّكُمُ الْأَعْلَى ﴾ .
ويا لها من كفريَّاتٍ دمَّرَتِ العالم .
يقولُ جايمس ألين ، مؤلفُ كتاب « مثلما يفكرُ الإنسانُ » : « سيكتشفُ الإنسانُ أنهُ كلما غيَّر أفكاره إزاء الأشياءِ والأشخاصِ الآخرين ، ستتغيرُ الأشياءُ والأشخاصُ الآخرون بدورِهِمْ .. دعْ شخصاً ما يغيِّرُ أفكارهُ ، وسندهشُ للسرعةِ التي ستتغيرُ بها ظروفُ حياتِهِ الماديةِ ، فالشيءُ المقدَّسُ الذي يشكِّل أهدافنا هو نفسنا .. » .
وعن الأفكارِ الخاطئةِ وتأثيرِها ، يقولُ سبحانه: ﴿بَلْ ظَنَنتُمْ أَن لَّن يَنقَلِبَ الرَّسُولُ وَالْمُؤْمِنُونَ إِلَى أَهْلِيهِمْ أَبَداً وَزُيِّنَ ذَلِكَ فِي قُلُوبِكُمْ وَظَنَنتُمْ ظَنَّ السَّوْءِ وَكُنتُمْ قَوْماً بُوراً ﴾ . ﴿ يَظُنُّونَ بِاللّهِ غَيْرَ الْحَقِّ ظَنَّ الْجَاهِلِيَّةِ يَقُولُونَ هَل لَّنَا مِنَ الأَمْرِ مِن شَيْءٍ قُلْ إِنَّ الأَمْرَ كُلَّهُ لِلَّهِ ﴾ .
ويقولُ جايمس ألين أيضاً : « وكلُّ ما يُحقِّقه الإنسانُ هو نتيجةٌ مباشرةٌ لأفكارهِ الخاصَّةِ .. والإنسانُ يستطيعُ النهوض فقطْ والانتصارَ وتحقيق أهدافِهِ منْ خلالِ أفكارِهِ ، وسيبقى ضعيفاً وتعِساً إذا ما رفض ذلك » .
قال سبحانه عن العزيمةِ الصادقةِ والفكرِ الصائبِ : ﴿ وَلَوْ أَرَادُواْ الْخُرُوجَ لأَعَدُّواْ لَهُ عُدَّةً وَلَـكِن كَرِهَ اللّهُ انبِعَاثَهُمْ ﴾ .
وقال تعالى : ﴿ وَلَوْ عَلِمَ اللّهُ فِيهِمْ خَيْراً لَّأسْمَعَهُمْ ﴾ .
وقال : ﴿ فَعَلِمَ مَا فِي قُلُوبِهِمْ فَأَنزَلَ السَّكِينَةَ عَلَيْهِمْ ﴾ .


شكرا أخي على طرحك الطيب و الرائع

في انتظار المديد تقبل اسمى عبارات الود و التقدير

تحياتي
غـــريـــب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 09-08-2010, 11:13 PM   #10


 الصورة الرمزية حبيبة امها

 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
الدولة: المغرب
المشاركات: 3,775
افتراضي

كلام معبر ويبعث على التفاؤل ، و يمحي الحزن
ويقوي الايمان.

__________________

حبيبة امها غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 12:43 AM.
 sitemap
سياسة الخصوصيه Privacy Policy
 
Powered by vBulletin


Copyright ©2000 - 2009, Jelsoft Enterprises
RehabMaroC.Com