تفعيل العضوية طلب رقم تفعيل العضوية استرجاع كلمة المرور المفقودة

أي دعاية لموقع أو ايميل سيعرض صاحبه للتوقيف
إضافة على المسنجر للذين يواجهون صعوبة في التسجيل أو الدخول للمنتدى
msn : support@rehabmaroc.com

إضافة رد


قديم 02-06-2011, 01:13 PM   #1


 الصورة الرمزية bouchfi

 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
الدولة: المغرب
المشاركات: 1,482
V4 أياكم ...اياكم ...والسّباب

السلام و عليكم و رحمة الله و باركته.

أحبتي في الله، هذه نصوص نبويّة شريفة، وردت على لسان الحبيب المصطفى صلّى الله عليه و سلّم تحذّرنا من مسألة سباب المسلم؛ في حديث عبد الله بن مسعود، رضي الله عنه، أن رسول الله صلّى الله عليه وسلّم قال: "سباب المسلم فسوق وقتاله كفر" . وفي حديث عبد الله بن عمر، رضي الله عنهما، أن رسول الله صلّى الله عليه و سلّم قال:" أيما رجل قال لأخيه يا كافر فقد باء بها أحدهما".و في رواية أحمد: "أيّمارجل كفّر رجلاً فإن كان كما قال و إلاّ فقد باء بالكفر" و العياذ بالله ربّ العالمين. و لذلك حذّرالنبيّ صلّى الله عليه و سلّم و قال : "لا يرمي رجلاً بالفسوق ولا يرميه بالكفرإلاّ ارتّدت عليه إن لم يكن صاحبه كذلك. و من دعا رجلاً بالكفر أو قال عدوّ الله و ليس كذلك إلاّ جار عليه" . و في حديث ثابت بن الضّاحك، رضي الله عنه، أنّه قال صلّى الله عليه و سلّم : "من حلف على ملة غير الإسلام فهو كما قال، وليس على ابن آدم نذر فيما لا يملك، ومن قتل نفسه بشيء في الدنيا عذب به يوم القيامة، ومن لعن مؤمناً فهو كقتله، ومن قذف مؤمنا بكفر فهو كقتله"

لأن السباب أشدّ من السّب؛ وهو أن يقول الإنسان ما فيه و ما ليس فيه، هذا هو السباب. فانظر إلى أنّ الإنسان عندما يبغض إنساناً، أو يحسد إنساناً، أو يمتلئ قلبه ضغينةً، أو حقداً، أو حسداً، أو كراهيةً، أو بغضاً، نحو إنسان ما، فإنه يقول مافيه من عيب، وما ليس فيه، و هنا تكمن الكارثة: أنّ المسلم يجب أن يمسك لسانه عن سبّ أخيه المسلم؛ فإنّ الإنسان عندما يذكر إنساناً بشين، أو يريد أن يشينه، فإنّما هويريد أن يكشف عورته، و العياذ بالله ربّ العالمين، وكأنّه يريد أن يبدي عورة المسبوب. لأنّ أصل كلمة السّب في الّلغة هو القطع و هو مأخوذ –أعزّكم الله-من السّبة و هي حلقة الدّبر كأنّ الفاحش من القول سمّي بالفاحش من الجّسد. أما قوله صلى الله عليه وسلم : "سباب المسلم فسوق
فالفسق في اللّغة، هو: الخروج، وفي المصطلح الشرعي، هو:الخروج عن طاعة الله سبحانه و تعالى و عند أهل الاختصاص وعلماء الشّريعة: الفسوق أشدّ من العصيان.قال ربّنا: (وَكَرَّهَ إِلَيْكُمُ الْكُفْرَ وَالْفُسُوقَ وَالْعِصْيَانَ) (الحجرات من الآية7) فانظر أخي المسلم و أختي المسلمة كيف أن عرض المسلم غال، كما سبق بيانه أن حرمة المؤمن عند الله أعظم من الكعبة؛ كما ورد عن ابن عمر، رضي الله عنهما، أنه نظر يوماً إلى البيت، فقال:" ما أعظمك وأعظم حرمتك، وللمؤمن أعظم عند الله حرمة منك"
وبقية الحديث يقول صلى الله عليه وسلم "وقتاله كفر" لأنّ القتال بلا شك أشدّ من السباب؛ لأنّه ينتهي إلى إزهاق روح هذا الإنسان، فالقضيّة: أن حقّ المسلم على المسلم أن يعينه، أن ينصره، ألاّ يخذله، وأني كفّ عن أذاه. و كما قال الإمام النّووي، رحمه الله:" إن سبّ المسلم بغير حق حرام بإجماع الأمة و فاعله فاسق" وقال صلّى الله عليه وسلّم:"المستبّان ما قالا فعلى البادئ مالم يعتدالمظلوم" المعنى :أن الإثم، إثم السباب الواقع من هذين الشخصين يعود على من ابتدأ إلا ّ أن الثّاني يأتي ليريد أن ينتصر، فإن تجاوز الحد، يكون عليه نفس الوزر ثمّ يعود الإثم أيضاً على من بدأ ؛ لأنّ الشّرع أيضا ًيبيح أن ينتصر الإنسان عندما يظلم، قال تعالى: (وَلَمَنِ انْتَصَرَ بَعْدَ ظُلْمِهِ فَأُولَئِكَ مَا عَلَيْهِمْ مِنْ سَبِيلٍ)(الشورى:41)،وقال ربّنا عز وجل: (وَالَّذِينَ إِذَا أَصَابَهُمُ الْبَغْيُ هُمْ يَنْتَصِرُونَ) (الشورى:39).
والسّباب يؤدّي إلى أنّ يأتي الشيطان ليحضر هذا المجلس، الذي يحبّه الشّيطان ولا يحبّه أهل الإيمان ولا يحبّه الله عزّ و جل، فالشّيطان يحفّز المسبوب على أن يسبّ و يردّ هذا على ذاك، و تكبر الفتنة، والعياذ بالله رب العالمين. و لكنّ المؤمن عندما يعفو، هذه درجةَ أعظم، يقول صلّى الله عليه وسلّم: "ما زاد الله عبداً بعفوٍ إلاّ عزاً" . فالمسلم عندما يعفو فهو إنسان متواضع،إنسان يطلب من الله عزّ و جل يردّ على هذا الإنسان، يطلب من الله تعالى يقتص من هذا الإنسان، يدعو الله سبحانه وتعالى أن يأخذ حقّهمن هذا الإنسان؛ لأنّ سباب المسلم يحرم على الإنسان، لكن إذا انتصر المسبوب، يعني إنسان سبّ إنسان فجاءالّذي ظلم هذاو سبّ فبدأ يريد أن ينتصر و يستوفي ظلمتهمن الطّرف الآخر، هل هذايبرّئ الأوّل منحقّه؟ قال أهل العلم: نعم! يبرأ الأوّل من حقّه و يبقى عليه إثم الابتداء .الإنسان يتّق الله ربّ العالمين، و يراعي هذه المسألة؛ لأنّها مسألة خطيرة، نسأل الله سبحانه و تعالى أن يمسك ألسنتنا عن هذا الأمر، لأنّ السّباب يدخل الإنسان في الفحش والتّفحّش، والبحث عن كلماتٍ بذيئة تتأذى منها الملائكة، ويتأذى منها عباد الله الصّالحون، ويتأذّى منها كل ذي قلبٍ يتّقي الله ربّ العالمين؛ فالله عزّ و جلّ يقول: ( قُلْ إِنَّمَا حَرَّمَ رَبِّيَ الْفَوَاحِشَ مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَمَا بَطَنَ وَالْأِثْمَ وَالْبَغْيَ بِغَيْرِ الْحَقِّ وَأَنْ تُشْرِكُوا بِاللَّهِ مَا لَمْ يُنَزِّلْ بِهِ سُلْطَاناً وَأَنْ تَقُولُوا عَلَى اللَّهِ مَا لا تَعْلَمُونَ) (الأعراف:33).
وعن عائشة، رضي الله عنها، زوج النبي صلى الله عليه وسلم، قالت: دخل رهط من اليهود على رسول الله صلى الله عليه وسلم، فقالوا: السام عليكم، (أي الموت)، قالت عائشة: ففهمتها، فقلت: وعليكم السام واللعنة، قالت: فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "مهلا يا عائشة إن الله يحب الرفق في الأمر كله" فقلت: يا رسول الله أو لم تسمع ما قالوا؟ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:"قد قلت وعليكم". انظر إلى هذا الكلام العظيم وهذا الأدب الجم، يعني صنعه ربّ العباد سبحانه وتعالى على عينه صلّى الله عليه وسلّم و أدّبه فأحسن تأديبه و كان خُلقه القرآن، يقول: يا عائشة عليك بالّرفق وإيّاك و العنف و الفحش، لأن الرّفق ما وجد في شيءٍ إلاّ زانه، وما وجد العنف و الشّدة فيشيءٍ إلاّ شانه. يأمرها و يأمرنا بالرّفق، و ينهاها عن العنف والفحش.
نسأل الله سبحانه و تعالى أن يتوب علىالجّميع منسباب المسلمين و من السّب و اللّعن إنّ ربّنا على ما يشاء قدير.


__________________

إن الله ضمن لك الرزق فلا تقلق...
ولم يضمن لك الجنة فلا تفتر ..
واعلم أن الناجين قلة .. وأن زيف الدنيا زائل ..

وأن كل نعمة دون الجنة فانية .. وكل بلاء دون النار عافية ..
فقف لنفسك محاسبا قبل فوات الأوان ..

bouchfi غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 02-06-2011, 08:32 PM   #2


 الصورة الرمزية أم أيوبي

 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
الدولة: مغرب السلم والسلام
المشاركات: 949
افتراضي

السلام عليكم
الله يجازيك بالخير على هذه المبادرة. والله يا أخي، كنت أنوي طرح نفس الموضوع ما أخرني هو الحاجة لإجراء بحث دقيق للمراجع وقد قمت بالواجب. الله يحفظك ويكثر من أمثالك ويوفقك يارب.
مع احترامي وتقديري

__________________





إنا لله وإنا إليه راجعون
ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم
أم أيوبي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 02-06-2011, 08:40 PM   #3


 الصورة الرمزية فاطمة الزهرء

 
تاريخ التسجيل: Oct 2010
الدولة: casa
المشاركات: 1,303
افتراضي

شكرا لك اخي وجزاك الله كل خير

كان صلى الله عليه وسلم اعظم الناس خلقا واحسنهم .

__________________
السلطان الرجيم ..!!

شيطان شعري زارني فجن إذ رآني
أطبع في ذاكرتي ذاكرة النسيان
وأعلن الطلاق بين لهجتي ولهجتي ،
وأنصح الكتمان بالكتمان ،
قلت له : " كفاك يا شيطاني ،
فإن ما لقيته كفاني ،
إياك أن تحفر لي مقبرتي بمعول الأوزان
فأطرق الشيطان ثم اندفعت في صدره حرارة الإيمان
وقبل أن يوحي لي قصيدتي ،
خط على قريحتي : ،

" أعوذ بالله من السلطان "

احمد مطر

فاطمة الزهرء غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 02-06-2011, 11:57 PM   #4


 
تاريخ التسجيل: Jan 2011
الدولة: المغرب
المشاركات: 76
افتراضي

شكرا جزيلا لك اخي على الموضوع
الله يوفقك ويكثر من أمثالك

__________________

اللهم يا مثبت القلوب
ثبت قلبي علي دينك
صادقة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 02-07-2011, 10:17 PM   #5


 الصورة الرمزية ام رياض

 
تاريخ التسجيل: Feb 2010
المشاركات: 782
افتراضي

اين نحن من داك الزمن؟؟؟؟
شكرا لك اخي موضوع مميز
ومن عضو اكثر تميزا
جزاك الله خير ونفع بك
من
ام رياض غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 02-08-2011, 07:44 PM   #6


 الصورة الرمزية bouchfi

 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
الدولة: المغرب
المشاركات: 1,482
افتراضي

اقتباس
مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أم أيوبي
السلام عليكم
الله يجازيك بالخير على هذه المبادرة. والله يا أخي، كنت أنوي طرح نفس الموضوع ما أخرني هو الحاجة لإجراء بحث دقيق للمراجع وقد قمت بالواجب. الله يحفظك ويكثر من أمثالك ويوفقك يارب.
مع احترامي وتقديري

بارك الله فيك اختي ام ايوب ....و الله لقد رأيت هده الطاهرة متفشيا في مجتمعنا و حتى منتدنا لم يسلم منها و حولت ان انبها اخواني اليها حتى العلماء لم يسلموا منها قدفوا و اتهموا لا حولا و لا قوة الا بالله...

__________________

إن الله ضمن لك الرزق فلا تقلق...
ولم يضمن لك الجنة فلا تفتر ..
واعلم أن الناجين قلة .. وأن زيف الدنيا زائل ..

وأن كل نعمة دون الجنة فانية .. وكل بلاء دون النار عافية ..
فقف لنفسك محاسبا قبل فوات الأوان ..

bouchfi غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 02-08-2011, 07:45 PM   #7


 الصورة الرمزية bouchfi

 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
الدولة: المغرب
المشاركات: 1,482
افتراضي

اقتباس
مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فاطمة الزهرء
شكرا لك اخي وجزاك الله كل خير

كان صلى الله عليه وسلم اعظم الناس خلقا واحسنهم .

بارك الله فيك اختي فاطمة الزهراء .......و حياك الله و بياك.

__________________

إن الله ضمن لك الرزق فلا تقلق...
ولم يضمن لك الجنة فلا تفتر ..
واعلم أن الناجين قلة .. وأن زيف الدنيا زائل ..

وأن كل نعمة دون الجنة فانية .. وكل بلاء دون النار عافية ..
فقف لنفسك محاسبا قبل فوات الأوان ..

bouchfi غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 02-08-2011, 08:07 PM   #8


 الصورة الرمزية bouchfi

 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
الدولة: المغرب
المشاركات: 1,482
افتراضي

اقتباس
مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة صادقة
شكرا جزيلا لك اخي على الموضوع


الله يوفقك ويكثر من أمثالك

بارك الله فيك اختي صادقة..........حياك الله و بياك.

__________________

إن الله ضمن لك الرزق فلا تقلق...
ولم يضمن لك الجنة فلا تفتر ..
واعلم أن الناجين قلة .. وأن زيف الدنيا زائل ..

وأن كل نعمة دون الجنة فانية .. وكل بلاء دون النار عافية ..
فقف لنفسك محاسبا قبل فوات الأوان ..

bouchfi غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 02-08-2011, 08:09 PM   #9


 الصورة الرمزية bouchfi

 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
الدولة: المغرب
المشاركات: 1,482
افتراضي

اقتباس
مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ام رياض
اين نحن من داك الزمن؟؟؟؟

شكرا لك اخي موضوع مميز
ومن عضو اكثر تميزا
جزاك الله خير ونفع بك

من

بارك الله فيك اختي على الرد الطيب .....و جزاك اختي

__________________

إن الله ضمن لك الرزق فلا تقلق...
ولم يضمن لك الجنة فلا تفتر ..
واعلم أن الناجين قلة .. وأن زيف الدنيا زائل ..

وأن كل نعمة دون الجنة فانية .. وكل بلاء دون النار عافية ..
فقف لنفسك محاسبا قبل فوات الأوان ..

bouchfi غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 11:10 PM.
 sitemap
سياسة الخصوصيه Privacy Policy
 
Powered by vBulletin


Copyright ©2000 - 2009, Jelsoft Enterprises
RehabMaroC.Com