تفعيل العضوية طلب رقم تفعيل العضوية استرجاع كلمة المرور المفقودة

أي دعاية لموقع أو ايميل سيعرض صاحبه للتوقيف
إضافة على المسنجر للذين يواجهون صعوبة في التسجيل أو الدخول للمنتدى
msn : support@rehabmaroc.com

إضافة رد


قديم 04-18-2011, 02:31 PM   #1


 الصورة الرمزية خليل الورد

 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
الدولة: الأندلس
المشاركات: 396
افتراضي أخطاء في أدب المحادثة والمجالسة -2

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

كنت قد تناولت في موضوع سابق عن خطأين من أخطاء المحادثة والمجالسة وهما الثرثرة والإستأثار بالحديث واليوم سأتكلم عن خطأ أخرى وأبتدؤها ب :

3الحديث عن النفس على سبيل المفاخرة:

فبعض الناس لايفتأ يتحدث عن نفسه، فيذكر محاسن نفسه، ويمتدح أعماله، ويفتخر بما يصدر منه ويدخل في ذلك تحدثه عن إعجابه بكلامه، وتصنيفه، وشعره، وسائر مايخصه.ويدخل في ذلك أيضاً حديثه عن ذكاء أولاده، وذكر أخبارهم، والحديث عن زوجته، وحسن تدبيرها، ونحو ذلك.
والأصل في مدح الإنسان نفسه المنع؛ لقوله عز وجل [فلا تزكوا أنفسكم] (النجم: 32).

فإن وجد ما يقتضي الحديث عن النفس وتزكيتها إما للتعريف بنفسه، وإما لتوضيح الأمور المبهمة، وإما لدفع تهمة، وإما لغير ذلك من الأمور المشروعة فإن تلك التزكية جائزة، ومدح النفس والحديث عنها حينئذٍ لاغبار عليه.( )
قال الإمام النووي : =واعلم أن ذكر محاسن نفسه ضربان: مذموم ومحبوب.
فالمذموم أن يذكر للافتخار، وإظهار الارتفاع، والتميز على الأقران، وشبه ذلك.
والمحبوب أن يكون فيه مصلحة دينية، وذلك بأن يكون آمراً بمعروف، أو ناهياً عن منكر، أو ناصحاً بمصلحة، أو معلماً، أو مؤدباً، أو واعظاً، أو مذكراً، أو مصلحاً بين اثنين، أو يدفع عن نفسه شراً، أو نحو ذلك، فيذكر محاسنه ناوياً بذلك أن يكون هذا أقرب إلى قبول قوله، واعتماد مايذكره.
قال ابن المقفع: =وإن أنست من نفسك فضلاً فتحرّج من أن تذكره، أو تبديه، واعلم أن ظهوره منك بذلك الوجه يقرر لك في قلوب الناس من العيب أكثر مما يقرر لك من الفضل.
واعلم أنك إن صبرت، ولم تعجل ظهر ذلك منك بالوجه الجميل المعروف عند الناس.
ولايخفينّ عليك أن حرص الرجل على إظهار ماعنده، وقلة وقاره في ذلك باب من أبواب البخل واللؤم، وأن خير الأعوان على ذلك السخاءُ والتكرم.


4_كثرة الأسئلة، وتعمد الإحراج فيها:


فالسؤال بحد ذاته ليس مذموم، كمن يسأل صاحبه وجليسه عن صحته، وعن حاله في الجملة؛ فهذا مما يشعر بالاهتمام والمودة.
وكذلك سؤال المرء عما يعنيه من أمر دينه، فهذا مما أمرنا به، وشفاء العيِّ السؤال، قال تعالى [فاسألوا أهل الذكر إن كنتم لاتعلمون].(الأنبياء7)
أما كثرة الأسئلة، والتعنت فيها، وتعمد الإحراج للمسؤول عنها_فهذا مما لاينبغي.
وذلك كحال من يسأل عما لايعنيه، وكحال من يسأل الناي عن أمورهم الخاصة، التي لايرتضون أن يطلع عليها أحد غيرهم.
قال_عليه الصلاة والسلام : =ويكره لكم ثلاثاً: قيل وقال، وإضاعة المال، وكثرة السؤال.
ثم إن هذا السائل قد يُوْقِعُ نفسه فيما يسوؤه، فلربما عَرَّضَ نفسه لرد موبخ مسكتٍ قال تعالى : [ياأيها الذين آمنوا لاتسألوا عن أشياء إن تبد لكم تسؤكم] (المائدة101)


5_سرعة الجواب:

[SIZE="6"]فمن العيوب التي تنافي أدب المحادثة أن يتعجل المرء الجواب، فيجيبَ دون أن ينهي السائل كلامه، أو يجيب على سؤال لم يُوَجَّهْ إليه مباشرة، بل طرح في مكان عام دون أن يوجه إلى أحد بعينه.وأقبح مافي هذا أن يجيب المرء عن سؤال وُجِّهَ إلى غيره.
فهذا كله منافٍ لأدب المحادثة، ودليل على الخِفَّة والطيش، وهو من العجلة المذمومة، التي تزري بصاحبها، وتحط من شأنه، وتورثه الزلل والندم.
قال عمر بن عبدالعزيز : =خصلتان لاتَعْدَمَانك من الجاهل: كثرة الالتفات، وسرعة الجواب.
وقال ابن المقفع: =وإذا لم يقصد السائل في المسألة لرجلٍ واحد، وعم بها جماعة من عنده فلا تبادرن بالجواب، ولاتسابق الجلساء، ولاتواثب بالكلام مواثبةً؛ فإن ذلك يجمع مع شين التكلف والخفة أنك إذا سبقت القوم إلى الكلام صاروا لكلامك خصماء، فَتَعَقَّبُوه بالعيب والطعن.
وإذا أنت لم تعجل بالجواب، وخليته للقوم اعترضْت أقاويلهم على عينك، ثم تدَبَّرْتَهَا وفكرت فيما عندك، ثم هيَّأت من تفكيرك ومحاسن ما سمعت جواباً رضيَّاً، ثم استدبرت به أقاويلهم حين تصيخ إليك الأسماع، ويهدأ عندك الخصوم.
وإذا لم يبلغك الكلام حتى يكتفي بغيرك، أو ينقطع الحديث قبل ذلك_فلا يكون من العيب عندك، ولا من الغبن في نفسك فوتُ مافاتك من الجواب؛ فإن صيانة القول خيرٌ من سوء وضعه، وإن كلمةً واحدةً من الصواب تصيب موضعها خيرٌ من مائة كلمة تقولها في غير فرصها ومواضعها.
مع أنَّ كلامَ العجلةِ والبدارِ موكلٌ به الزلل، وسوء التقدير، وإِنْ ظَنَّ صاحبهُ أَنْ قد أتقن وأحكم.
/SIZE]

__________________

وما المرء إلا حيث يجعل نفسه
فكن طالباً في الناس أعلى المراتب
خليل الورد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 04-18-2011, 03:51 PM   #2


فريق إدارة المنتدى

 الصورة الرمزية tajigte

 
تاريخ التسجيل: Apr 2009
المشاركات: 8,937
افتراضي

بارك الله فيك وفي إضافتك القيمة

__________________


tajigte غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 04-18-2011, 03:58 PM   #3


 
تاريخ التسجيل: Jan 2011
الدولة: مغربية حرة
المشاركات: 167
افتراضي

الحقيقة انه و للاسف هاد النمودج اللي قدمت هو الموجودحاليا لدرجة اننا اصبحنا نلاحظ اندثار علاقات الصداقة لما اصبح فيها من نفاق و تكلف

rachani غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 04-21-2011, 10:10 PM   #4


 الصورة الرمزية خليل الورد

 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
الدولة: الأندلس
المشاركات: 396
افتراضي

اقتباس
مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة rachani
الحقيقة انه و للاسف هاد النمودج اللي قدمت هو الموجودحاليا لدرجة اننا اصبحنا نلاحظ اندثار علاقات الصداقة لما اصبح فيها من نفاق و تكلف


..قديما في العصور الذهبية للأمة الإسلامية كان الأبوين حتى ينشأ إبنهما على خلق وأدب يذهبون به إلى المؤدب فيعلمه مختلف الأداب من أدب الأكل وأدب الحديث والأدب مع الكبير وأداب زيارة المريض وحق الجار أما اليوم فللأسف التعليم الأكاديمي لايحقق هذا الامر

__________________

وما المرء إلا حيث يجعل نفسه
فكن طالباً في الناس أعلى المراتب
خليل الورد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 04-21-2011, 10:12 PM   #5


 الصورة الرمزية خليل الورد

 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
الدولة: الأندلس
المشاركات: 396
افتراضي

اقتباس
مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة tajigte
بارك الله فيك وفي إضافتك القيمة

شكرا وفيك بارك الله

__________________

وما المرء إلا حيث يجعل نفسه
فكن طالباً في الناس أعلى المراتب
خليل الورد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 04-29-2011, 09:51 AM   #6


فريق إدارة المنتدى

 الصورة الرمزية tajigte

 
تاريخ التسجيل: Apr 2009
المشاركات: 8,937
افتراضي

بارك الله فيك أخي الفاضل
موضوع مميز نسأل الله ان يكرمنا باحسن الاخلاق

__________________


tajigte غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:35 AM.
 sitemap
سياسة الخصوصيه Privacy Policy
 
Powered by vBulletin


Copyright ©2000 - 2009, Jelsoft Enterprises
RehabMaroC.Com