العودة   منتديات رحاب المغرب/ منتديات مغربية > الأقــســـام الــعـــامــة > منتدى الحوار العام

منتدى الحوار العام للنقاش الهادف والبناء والمواضيع العامه

تفعيل العضوية طلب رقم تفعيل العضوية استرجاع كلمة المرور المفقودة

أي دعاية لموقع أو ايميل سيعرض صاحبه للتوقيف
إضافة على المسنجر للذين يواجهون صعوبة في التسجيل أو الدخول للمنتدى
msn : support@rehabmaroc.com

إضافة رد


قديم 01-15-2012, 11:02 PM   #1


 
تاريخ التسجيل: Sep 2010
الدولة: المملكة المغربية الشريفة
المشاركات: 1,651
Sahm (مهم جدا): مكر الكافرين والاستغاثة بأرحم الراحمين.

مكر الكافرين والاستغاثة بأرحم الراحمين

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وآله وأصحابه ومن اتبع هداه،
أما بعد، فقد قال الله عز وجل في محكم كتابه: { وَيَمْكُرُونَ وَيَمْكُرُ اللهُ وَاللهُ خَيْرُ الْمَاكِرِينَ}.
وقال سبحانه: {وَمَكَرُوا مَكْرًا كُبَّارًا} [نُوحٍ: 22]
قال الإمام ابن كثير في تفسيره (4/566): "أَيِ: احْتَالُوا فِي إِضْلَالِ النَّاسِ بِكُلِّ حِيلَةٍ وَأَمَالُوهُمْ إِلَى شِرْكِهِمْ بِكُلِّ وَسِيلَةٍ، كَمَا يَقُولُ لَهُمْ أَتْبَاعُهُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ: {بَلْ مَكْرُ اللَّيْلِ وَالنَّهَارِ إِذْ تَأْمُرُونَنَا أَنْ نَكْفُرَ بِاللَّهِ وَنَجْعَلَ لَهُ أَنْدَادًا}".
وقال السعدي: " {وَمَكَرُوا مَكْرًا كُبَّارًا} أي: "مكرًا كبيرًا بليغًا في معاندة الحق".
وسأذكر أمثلةً ثلاث لمكر أكبر ثلاث أمم كافرة يحملون جميعًا العدواة الشديدة للمسلمين، وهم اليهود، والنصارى، والروافض، وكيف أن كلَّ واحد منهم يخطط على المدى البعيد ليضع يده على بلاد الإسلام.
المثال الأول من مكر الكافرين الكبَّار:
أدلى الخبير الروسي في شؤون الشرق الأوسط فياتشيسلاف ماتوزوف يوم الخميس 3 مارس/آذار بتصريح لقناة "روسيا اليوم" أعرب فيه عن رأي مفاده أن المبادرة لتغيير الأنظمة العربية ليست منبثقة من داخل العالم العربي.
وقال الخبير: إن هذه الفكرة وصلت من الخارج، ومن يقوم بتحريكها هي منظمة غير حكومية أمريكية اسمها "Business for Diplomatic Action".
وذكر ماتوزوف أنه تم تأسيسها في عام 2005 لهذا الهدف بالذات، وأنه يديرها عدد من كبار رجال الأعمال والشركات الأمريكية، وتم إنفاق مليارات الدولارات؛ لكي تحقق أهدافها، وما ساعدها في تحقيق هذه أهدافها هو "الفساد الأخلاقي للقيادات" والتصادم بين مصالح الشعوب العربية وقيادات الدول العربية، وقال: إن المنظمة استغلت هذه الفرصة السانحة.
ولدى الحديث عن أسباب الرغبة الأمريكية لتغيير الأنظمة العربية ذكر الخبير الروسي أن الولايات المتحدة تحتاج إلى عالم عربي ضعيف ليست فيه معارضة قادرة على تغيير الخارطة السياسية لمنطقة الشرق الاوسط.اهـ
وفي مقال نشرته صحيفة "جلاسكو هيرالد" الاسكتلندية ذكروا مخططًا يستهدف مصر بدأت الولايات المتحدة تنفيذه منذ ثلاثة أعوام من خلال سعيها لاحتلال إقليم دارفور (غربي السودان) دوليًّا وعسكريًّا عبر نشر قوات أمريكية بريطانية مدعومة بقوات من الأمم المتحدة حليفة لواشنطن.
وقال: إن هذا المخطط يستهدف تحويل إقليم دارفور إلى قاعدة عسكرية أمريكية تنتشر بها صورايخ بعيدة ومتوسطة المدى موجهة ناحية مصر ودول الشمال الأفريقي ومنطقة الخليج وإيران.
وأشار إلى أن الولايات المتحدة تهدف من ضغوطها الحالية على المجتمع الدولي وخاصة الدول الحليفة لها مثل بريطانيا وفرنسا- بعد تولي نيكولاس ساركوزي رئاستها -وألمانيا وإيطاليا لتكثيف الضغوط على الحكومة السودانية بنشر قوات دولية بالإقليم، على أن يتم لاحقًا نشر قوات يبلغ قوامها ما بين 100 إلى 200 ألف جندي يتخذون من الإقليم قاعدة عسكرية.
وأوضح أن المؤتمر الدولي الأخير الذي استضافته فرنسا حول دارفور برعاية الرئيس ساركوزي واستضاف 15 دولة أجمع غالبية المشاركين فيه على نشر قوات دولية بالإقليم وهو ما أكدته وزيرة الخارجية الأمريكية كوندوليزا رايس خلال المؤتمر الصحفي الذي أعقب المؤتمر.
من جهة أخرى، أشار الباحث إلى أن المخطط الأمريكي يتجه نحو فلسطين وإثارة الفوضى في مناطق الحكم الذاتي هناك والضغط على محمود عباس رئيس السلطة الفلسطينية، حتى يعلن أنه بحاجة لنشر قوات دولية بقطاع غزة الموازي للحدود المصرية بهدف حماية السلطة الشرعية من حركة "حماس"، بدعوى أنها تريد فرض سيطرتها على المؤسسات الحكومية ووضع يدها على الضفة والقطاع.
وقال : إن هذا المخطط يهدف إلى الإتيان بقوات الأمريكية بدعم من المجتمع الدولي ورئيس السلطة الفلسطينية لكي ترابط في القطاع وتتخذ من أطرافه قاعدة عسكرية جديدة تنصب بها صواريخ ومدافع "هاوتزر" بقصد تطويق الدولة المصرية التي يعتبرها الأمريكيون الدولة العربية التي يجب الحذر منها وتطويقها تحسبًا لأي طارئ يحدث في العلاقات المصرية الأمريكية أو المصرية الإسرائيلية.
وأوضح أن الولايات المتحدة أعدت قائمة كاملة بأنواع الأسلحة الملائمة لطبيعة المواقع التي ستستغلها كقواعد عسكرية جديدة في دارفور وغزة، وأهمها صواريخ "bunkers busters" توجه بالأقمار الصناعية والليزر تتمتع بدقة عالية جدًا في تدمير الأهداف، وكذلك قذائف من النوع "gbu-28" وهي قذائف ذكية مضادة للتحصينات يمكن أن تحمل رؤوسًا من اليورانيوم, يمكنها أن تحمل مادة "التنجستين" وتزن هذه القاذفة 2 طن، ويمكن إطلاقها من طائرات "f15"، بالإضافة إلى عربات هامر وميركافا الإسرائيلية.
وأكد براون أن الولايات المتحدة تخطط لتنفيذ مخططها في إطار زمني لن يتجاوز عام 2015م من داخل مصر من خلال افتعال أزمات سياسية ودينية وعرقية بما يؤدي كله إلى انقسام الصف المصري ويجعل من النظام فريسة وعرضة لانتقاد المجتمع الدولي".اهـ
قلت: وهذا المخطط اليهودي الأمريكي الهدف منه تقسيم مصر إلى أربع دويلات صغيرة، كشف عن هذا د. حامد ربيع رحمه الله -الأستاذ بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية- في بحث نشرته جريدة الوفد المصرية في الثمانينات، (المصدر : مجلة كيفونيم , القدس ، العدد 14 فبراير / 1982 ص 49ـ59 )، ومفاده تقسيم مصر إلى دولة قطبية، وثانية إسلامية، وثالثة يهودية، ورابعة نوبية، على النحو التالي:
  • دويلة قبطية ممتدة من جنوب بني سويف في جنوب أسيوط بامتداد غربي يضم الفيوم وبخط صحراوي طويل يربط هذه المنطقة بالأسكندرية التي يعتبرها هذا المخطط عاصمة للدويلة القبطية.
  • دويلة النوبة الممتدة من صعيد مصر حتى دنقلة من شمال السودان، وعاصمتها أسوان.
  • دويلة إسلامية، والتي تضم المنطقة من ترعة الإسماعيلية والدلتا حتى حدودها على الدويلة القبطية غربًا ودويلة النوبة جنوبًا.
  • دويلة يهودية.
وقد نجحت خطة الأعداء في تقسيم لبنان الى طوائف فى الشمال والجنوب، وتقسيم السودان شمالاً وجنوبًا، وباكستان، وأخيرًا العراق، والتى يتم تقسيمها الآن إلى سنة وشيعة وأكراد.
والآن يحاولون مع مصر من خلال إحداث الفتنة بين المسلمين والنصارى، ومساندة النوبيين في الانفصال عن مصر، وبدو سيناء بعزلهم عن المجتمع المصرى؛ ليقعوا فريسة سهلة في أيدي اليهود، وتحقق الدولة اليهودية أمنيتها في امتلاك البلاد من النيل إلى الفرات، ولذلك بعد إزاحة إخوانهم الروافض من أرض الفرات.


المثال الثاني من مكر الكافرين الكبَّار: قال أوسكار ليفي في بروتوكلات حكماء صهوين (كما في غلاف الطبعة العربية): "نحن اليهود لسنا إلا سادة العالم ومفسديه.. ومحركي الفتن وجلاديه".
وجاء في البروتكول الرابع من بروتكولات حكماء صهيون (ص130/ط الترجمة العربية/ترجمة الأديب عباس محمود العقاد):
"كل جمهورية تمر خلال مراحل متنوعة:
أولاها: فترة الأيام الأولى لثورة العميان التي تكتسح وتخرب ذات اليمين وذات الشمال.
والثانية: هي حكم الغوغاء الذي يؤدي إلى الفوضى، ويسبب الاستبداد... وإنه –أي الاسبتداد- خفي محجوب عن الأنظار ..تصرفه منظمة سرية تعمل خلف بعض الوكلاء، ولذلك سيكون أعظم جبروتًا وجسارة".
وفي البروتكول السادس (ص136): "وسنزيف مظهرًا تحرريًّا لكل والهيئات وكل الاتجاهات، كما أننا سنضفي هذا المظهر على كل خطبائنا، وهؤلاء سيكونوا ثرثارين بلا حد، حتى أنهم سينهكون الشعب بخطبهم، وسيجد الشعب خطابة من كل نوع أكثر مما يكفيه وما يقنعه".
وقالوا كما في (ص144): "إن الكلمات التحررية لشعارنا الماسوني، هي: "الحرية والمساواة والإخاء"، وسوف لا نبدل كلمات شعارنا، بل نصوغها معبرة ببساطة عن فكرة، وسوف نقول: "حق الحرية، وواجب المساواة، وفكرة الإخاء"، وبها سنمسك الثور من قرنيه، وحينئذ نكون قد دمرنا في حقيقة الأمر كل القوى الحاكمة إلا قوتنا".


المثال الثالث من مكر الكافرين الكبَّار:
تعميم سري يبين مخططات الشيعة لنشر التشيع في العالم الإسلامي
من المجلس الأعلى للثورة الإسلامية في العراق
إلى قيادات المكاتب والفروع
بيان سري وعاجل
بتوجيه ورعاية سماحة آية الله العظمى السيد علي خامنئي المرشد الأعلى للثورة الإسلامية في إيران –دام ظله- وتحت شعار (شيعة علي هم الغالبون) تم عقد المؤتمر التأسيسي الموَّسع للشيعة العالمي في مدينة "قم" المقدسة حضرت كافة قيادات الأحزاب الشيعية والمرجعية ورؤساء الحوزات الدينية والأساتذة والمفكرين والباحثين، وتم مناقشة عدة جوانب مهمة وخرج بالتوصيات التالية:
  • ضرورة تأسيس منظمة عالمية تسمى: "منظمة المؤتمر الشيعي العالمي"، ويكون مقرها في إيران، وفروعها في كافة أنحاء العالم، ويتم تحديد هيئات المنظمة وواجباتها، ويتم عقد مؤتمر خاص خلال كل شهر.
  • دراسة وتحليل الوضع الراهن على الساحة الإقليمية، والاستفادة من تجربتنا الناجحة في العراق، وتعميمها على بقية الدول وأهمها السعودية (قلعة الوهابية الكفرية)، والأردن (عميل اليهود)، واليمن ومصر والكويت والإمارات والبحرين والهند وباكستان وأفغانستان، والتأكيد على الخطة الخمسينية والعشرينية، والبدء بتطبيقها فورًا.
  • بناء قوات عسكرية غير تنظيمية لكافة الأحزاب والمنظمات الشيعية بالعالم عن طريق زج أفرادها في المؤسسات العسكرية والأجهزة الأمنية والدوائر الحساسة، وتخصيص ميزانية خاصة لتجهيزها وتسليحها وتهيئتها لدعم وإسناد إخواننا في السعودية واليمن والأردن.
  • استثمار كافة الإمكانيات والطاقات النسوية في كافة الجوانب، وتوجيهها لخدمة الأهداف الاستراتيجية للمنظمة والتأكيد على احتلال الوظائف التربوية والتعليمية.
  • التنسيق الجدي والعملي مع كافة القوميات والأديان الأخرى، واستغلالها بشكل تام؛ لدعم المواقف والقضايا المصيرية لأبناء الشيعة بالعالم، والابتعاد عن التعصُّب الذي يصب لمصلحة أبناء العامة.
  • تصفية الرموز والشخصيات الدينية، وإبرازها لأبناء العامة، ودس العناصر الأمنية في صفوفهم للاطلاع على خططهم ونواياهم.
  • على كافة المرجعيات والحوزات الدينية في العالم تقديم تقارير شهرية وخطة عمل سنوية لرؤساء المؤتمر، تتضمن كافة المعوقات والإنجازات في بلدانهم، والمقترحات اللازمة لتحسين وتطوير أدائها.
  • إنشاء صندوق مالي عالمي مرتبط برئاسة المؤتمر، ونفتح له فروع في كافة أنحاء العالم، وتكون الموارد أحيانًا جمع الأموال من الحكومات العرفية، وخاصة العراق، وتبرعات التجار الأثرياء، وزكاة الخمس، وكذلك التنسيق مع الجمعيات والمنظمات الخيرية والإنسانية لاستلام المساعدات والمعونات المادية؛ لدعم متطلبات المؤتمر الإدارية والإعلامية والعسكرية.
  • تشكيل لجنة متابعة مركزية؛ لتنسيق الجهود في كافة الدولة، وتقويم أعمالها.
  • متابعة الدول والسلطات والأحزاب، وشنّ حرب شاملة ضدها في كافة المجالات، وأهمها المجال الاقتصادي من خلال تشجيع الصادرات الإيرانية، ومقاطعة البضائع السعودية والأردنية والسورية والصينية.
المكتب السياسي للمجلس الأعلى للثورة الإسلامية في العراق
قلت: وقد نفَّذوا جزءًا من هذا المخطط الخبيث باحتلال العراق، والآن يسعَون إلى إتمامه على أرض البحرين، واليمن، ومعلوم انفصال الحوثيين الروافض الأنجاس بمنطقة دماج في اليمن، ولكن الله سبحانه سلَّط عليهم أبطال أهل السنة السلفيين هناك، فجعلوهم كقطيع الجرزان التي تفر من الأسود، نسأل الله أن يتم النصر لأهل السنة على هؤلاء الأنجاس الوثنيين.
ومن الأمثلة العملية لتنفيذ هذا المخطط قامت إيران من خلال عملائها -كحزب الشيطان –حزب حسن نصر الرافضي الزنديق المارق- بتدمير دولة المؤسسات في لبنان من خلال الاعتصامات والمظاهرات اليومية التي قاموا بها، فأصابت لبنان بالشلل.
لذلك صدق شارون حينما قال في مذكراته (ص584): "لم أر يومًا في الشيعة أعداء لإسرائيل على المدى البعيد، ولا حتى في الدروز".
والشاهد أن الأعداء الثلاثة يسعى كلٌّ منهم على حدة لتحقيق مآربه، ولكن توافقت أهدافهم على تفتيت بلاد الإسلام، وإبادة المسلمين.
وصدق الله عز وجل في قوله: { وَقَدْ مَكَرُوا مَكْرَهُمْ وَعِنْدَ اللهِ مَكْرُهُمْ وَإِن كَانَ مَكْرُهُمْ لِتَزُولَ مِنْهُ الْجِبَالُ}.
قال الشيخ السعدي في تفسيره (ص427): " {وَقَدْ مَكَرُوا} أي: المكذبون للرسل {مَكْرَهُمْ} الذي وصلت إراداتُهم وقُدَرُهُم عليه، {وَعِنْدَ اللَّهِ مَكْرُهُمْ} أي: هو محيط به علمًا وقدرة فإنه عاد مكرهم عليهم {ولا يحيق المكر السيئ إلا بأهله}
{وَإِنْ كَانَ مَكْرُهُمْ لِتَزُولَ مِنْهُ الْجِبَالُ} أي: ولقد كان مكر الكفار المكذبين للرسل بالحق وبمن جاء به -من عظمه- لتزول الجبال الراسيات بسببه عن أماكنها، أي: {مكروا مكرا كبارا} لا يقادر قدره ولكن الله رد كيدهم في نحورهم.
ويدخل في هذا كل من مكر من المخالفين للرسل لينصر باطلاً أو يبطل حقًّا، والقصد أن مكرهم لم يغن عنهم شيئا، ولم يضروا الله شيئا وإنما ضروا أنفسهم".
قلت: وبعد كل هذه الحقائق المرة ما زال أهل الهوى والخيانة يباركون هذه الثورة المشئومة، ويقولون: "ثورة مباركة"، والتي حققت جزءًا هامًا من مخططات أعدائنا من اليهود والنصارى والروافض.
وسنعطي مثالاً من التاريخ القريب عن مكر الكفَرَة بالمسلمين عن طريق إحداث الثورات المفتعلة لتحقيق أغراضهم الخبيثة وإنفاذ أحقادهم الدفينة ضد المسلمين: نذكر فيه للعبرة والاعتبار كيف تمكن الإنجليز من احتلال الأراضي المصرية بعد تفعيلهم للثورة العرابية التي أنهكت القوى المصرية، وسهَّلت دخولهم، ولعلنا نفصِّل في هذا في خطبة تالية -إن شاء الله- وكان في العمر بقية، وبالله التوفيق.
وهذا المكر الكبَّار من هؤلاء الكفار لا يؤتي ثماره النكدة إذا تمت مجابهته بقوة العقيدة الصحيحة والمنهج السوي والدعاء الخالص لله عز وجل مع أخذ أسباب القوة المادية الممكنة.
فالقوة الحقيقة تكمن في إبطال باطل هؤلاء الكفَرَة بجهاد الكلمة والبيان قبل جهاد السلاح.
وقال سبحانه: {مَنْ كَانَ يُرِيدُ الْعِزَّةَ فَلِلَّهِ الْعِزَّةُ جَمِيعًا إِلَيْهِ يَصْعَدُ الْكَلِمُ الطَّيِّبُ وَالْعَمَلُ الصَّالِحُ يَرْفَعُهُ وَالَّذِينَ يَمْكُرُونَ السَّيِّئَاتِ لَهُمْ عَذَابٌ شَدِيدٌ وَمَكْرُ أُولَئِكَ هُوَ يَبُورُ (10)}.
قال ابن جرير في "جامع البيان" (19/341/ط هجر): "وَعَمَلُ هَؤُلَاءِ الْمُشْرِكِينَ يَبُورُ، فَيَبْطُلُ فَيَذْهَبُ، لِأَنَّهُ لَمْ يَكُنْ لِلَّهِ، فَلَمْ يَنْفَعْ عَامِلَهُ".
وقال الشيخ السعدي في تفسيره (ص685): "أي: يا من يريد العزة، اطلبها ممن هي بيده، فإن العزة بيد الله، ولا تنال إلا بطاعته، وقد ذكرها بقوله: {إِلَيْهِ يَصْعَدُ الْكَلِمُ الطَّيِّبُ} من قراءة وتسبيح وتحميد وتهليل وكل كلام حسن طيب، فيرفع إلى الله ويعرض عليه ويثني الله على صاحبه بين الملأ الأعلى {وَالْعَمَلُ الصَّالِحُ} من أعمال القلوب وأعمال الجوارح {يَرْفَعُهُ} الله تعالى إليه أيضًا، كالكلم الطيب".
ثم قال: "وأما السيئات فإنها بالعكس، يريد صاحبها الرفعة بها، ويمكر ويكيد ويعود ذلك عليه، ولا يزداد إلا إهانة ونزولاً، ولهذا قال: {والعمل الصالح يرفعه وَالَّذِينَ يَمْكُرُونَ السَّيِّئَاتِ لَهُمْ عَذَابٌ شَدِيدٌ} يهانون فيه غاية الإهانة. {وَمَكْرُ أُولَئِكَ هُوَ يَبُورُ} أي: يهلك ويضمحل، ولا يفيدهم شيئا، لأنه مكر بالباطل؛ لأجل الباطل".
وقال الله عز وجل: {وَكَذَلِكَ جَعَلْنَا فِي كُلِّ قَرْيَةٍ أَكَابِرَ مُجْرِمِيهَا لِيَمْكُرُوا فِيهَا وَمَا يَمْكُرُونَ إِلَّا بِأَنْفُسِهِمْ وَمَا يَشْعُرُونَ}.
قال الشيخ السعدي في تفسيره (ص277): "{وَكَذَلِكَ جَعَلْنَا فِي كُلِّ قَرْيَةٍ أَكَابِرَ مُجْرِمِيهَا} أي: الرؤساء الذين قد كبر جرمهم، واشتد طغيانهم {لِيَمْكُرُوا فِيهَا} بالخديعة والدعوة إلى سبيل الشيطان، ومحاربة الرسل وأتباعهم، بالقول والفعل، وإنما مكرهم وكيدهم يعود على أنفسهم، لأنهم يمكرون، ويمكر الله والله خير الماكرين.
وكذلك يجعل الله كبار أئمة الهدى وأفاضلهم، يناضلون هؤلاء المجرمين، ويردون عليهم أقوالهم ويجاهدونهم في سبيل الله، ويسلكون بذلك السبل الموصلة إلى ذلك، ويعينهم الله ويسدد رأيهم، ويثبت أقدامهم، ويداول الأيام بينهم وبين أعدائهم، حتى يدول الأمر في عاقبته بنصرهم وظهورهم، والعاقبة للمتقين".اهـ
أخوة الإسلام علينا أن نجتهد ساعين اللحاق بركاب الصالحين قبل ذهابهم، فقد بوَّب البخاري في صحيحه (كتاب الرقاق) (باب ذهاب الصالحين)، وأخرج فيه برقم (6434 ): حديث قَيْسِ بْنِ أَبِي حَازِمٍ، عَنْ مِرْدَاسٍ الأسلمي رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ: سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ: «يَذْهَبُ الصَّالِحُونَ أَسْلَافًا وَيُقْبَضُ الصَّالِحُونَ الْأَوَّلُ فَالْأَوَّلُ حَتَّى يَبْقَى حُثَالَةٌ كَحُثَالَةِ التَّمْرِ وَالشَّعِيرِ لَا يُبَالِيهم اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ بالة».
ولن يقابل مكر هؤلاء الكافرين إلا بالتوحيد الخالص من شوائب الشرك كبيره وصغيره، وإصلاح القلوب والأعمال.
فيا ليت هذه الأحزاب الإسلامية تدرك هذه الحقيقة الراسخة، وأن تترك دعوى الجاهلية الحزبية، والتي قال فيها النبي صلى الله عليه وسلم: "دعوها فإنها منتنة"، وتدع التنافس على الملك، وتعلن الأوبة إلى منهاج النبوة في الإصلاح، بتكريس جهودها لإعلاء هذا التوحيد ونشره بدلاً من الانشغال بهذه القضايا التافهة القائمة على الصراع الحزبي.
واعلموا أيضًا رحمكم الله، أن الدعاء سلاحٌ ماضٍ وسهمٌ صائب لا يخطئ إن انتفت عنه موانع القبول.
وقد قال الله سبحانه: {أَلَيْسَ اللهُ بِكَافٍ عَبْدَهُ وَيُخَوِّفُونَكَ بِالَّذِينَ مِن دُونِهِ}.
وفي كتاب "الفرج بعد الشدة" للقاضي أبي علي التَّنوخي الكثير من الآثار والقصص المليئة بالعبر، فيمن صدقوا في اللجوء إلى الله بالدعاء حتى تحقق لهم الفرج بعد الشدة، وبعد أن أحاط الأعداء بهم من كل حدب وصوب.
فمن أسباب إحباط مكر هؤلاء المشركين من اليهود والنصارى والروافض، ومن شاعيهم من منافقي هذه الأمة من دعاة الاشتراكية والليبرالية والديمقراطية الزائفة: الدعاء عليهم.
وقد بوَّب البخاري في صحيحه: كتاب الجهاد والسير: باب الدعاء على المشركين بالهزيمة والزلزلة، وفي كتاب الدعاء بوَّب: باب: الدعاء على المشركين.
وأخرج البخاري (804)، ومسلم (675) –واللفظ له- من حديث أبي هُرَيْرَةَ، يَقُولُ: كَانَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، يَقُولُ حِينَ يَفْرُغُ مِنْ صَلَاةِ الْفَجْرِ مِنَ الْقِرَاءَةِ، وَيُكَبِّرُ وَيَرْفَعُ رَأْسَهُ: «سَمِعَ اللهُ لِمَنْ حَمِدَهُ، رَبَّنَا وَلَكَ الْحَمْدُ» ، ثُمَّ يَقُولُ وَهُوَ قَائِمٌ: «اللهُمَّ أَنْجِ الْوَلِيدَ بْنَ الْوَلِيدِ، وَسَلَمَةَ بْنَ هِشَامٍ، وَعَيَّاشَ بْنَ أَبِي رَبِيعَةَ وَالْمُسْتَضْعَفِينَ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ، اللهُمَّ اشْدُدْ وَطْأَتَكَ عَلَى مُضَرَ وَاجْعَلْهَا عَلَيْهِمْ كَسِنِي يُوسُفَ، اللهُمَّ الْعَنْ لِحْيَانَ، وَرِعْلًا، وَذَكْوَانَ، وَعُصَيَّةَ عَصَتِ اللهَ وَرَسُولَهُ».
فنقول تأسيًّا بالرسول الكريم صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: اللهم اشدد وطأتك على إيران واليهود وأمريكا، اللهم اجعلها عليهم كَسِنِي يُوسُفَ، اللهُمَّ الْعَنْ الروافض واليهود والاشتراكيين والليبراليين الذين رفضوا الإسلام، وحاربوا أهله، وأرادوا محو السنة...اللهم سلط بعضهم على بعض، وأشغل بعضهم ببعض، وأهلك بعضهم ببعض، وأخرج المسلمين من بينهم سالمين آمنين.. اللهم أنجِ المستضعفين من المؤمنين يا رب العالمين.
وصلى الله على محمد وآله وسلم.

للشيخ عبد الاعلى المصري
حفظه الله.

__________________

قال الإمام الأوزاعي - رحمه الله تعالى- :
اصبر نفسك على السنة ؛ و قف حيث وقف القوم ؛ و قل بما قالوا ؛ و كف عما كفوا ؛ و اسلك سبيل سلفك الصالح ؛ فإنه يسعك ما وسعهم
وقال ابن عمر - رضي الله عنهما -
كل بدعة ضلالة ؛ و إن رآها الناس حسنة
الناصح غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 01-15-2012, 11:35 PM   #2


موقوف

 
تاريخ التسجيل: Oct 2011
الدولة: المغرب العربي الكبير
المشاركات: 1,159
افتراضي

قال الله عز وجل في محكم كتابه: { وَيَمْكُرُونَ وَيَمْكُرُ اللهُ وَاللهُ خَيْرُ الْمَاكِرِينَ}.
وقال سبحانه: {وَمَكَرُوا مَكْرًا كُبَّارًا} [نُوحٍ: 22]

صدق الله العظيم

فنقول تأسيًّا بالرسول الكريم صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: اللهم اشدد وطأتك على إيران واليهود وأمريكا، اللهم اجعلها عليهم كَسِنِي يُوسُفَ، اللهُمَّ الْعَنْ الروافض واليهود والاشتراكيين والليبراليين الذين رفضوا الإسلام، وحاربوا أهله، وأرادوا محو السنة...اللهم سلط بعضهم على بعض، وأشغل بعضهم ببعض، وأهلك بعضهم ببعض، وأخرج المسلمين من بينهم سالمين آمنين.. اللهم أنجِ المستضعفين من المؤمنين يا رب العالمين.
وصلى الله على محمد وآله وسلم.


جزاك الله خيرا يا اخي
جعله الله في ميزان حسناتك
تحيااااااااااااتي

_الباسل_ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 01-16-2012, 07:10 PM   #3


 
تاريخ التسجيل: Sep 2010
الدولة: المملكة المغربية الشريفة
المشاركات: 1,651
افتراضي

وانت من اهل الجزاء
وشكرا على مرورك

__________________

قال الإمام الأوزاعي - رحمه الله تعالى- :
اصبر نفسك على السنة ؛ و قف حيث وقف القوم ؛ و قل بما قالوا ؛ و كف عما كفوا ؛ و اسلك سبيل سلفك الصالح ؛ فإنه يسعك ما وسعهم
وقال ابن عمر - رضي الله عنهما -
كل بدعة ضلالة ؛ و إن رآها الناس حسنة
الناصح غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 01-16-2012, 07:16 PM   #4


 
تاريخ التسجيل: Jun 2011
المشاركات: 2,199
افتراضي

اقتباس
مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الناصح

ولدى الحديث عن أسباب الرغبة الأمريكية لتغيير الأنظمة العربية ذكر الخبير الروسي أن الولايات المتحدة تحتاج إلى عالم عربي ضعيف ليست فيه معارضة قادرة على تغيير الخارطة السياسية لمنطقة الشرق الاوسط.


و هل العالم العربي قبل الثورات لم يكن ضعيفا !!!!
هل كانت المعارضة قبل الثورات تستطيع تغيير أو مجرد تحريك شيء !!!

لا أنكر أن الامريكيين و اليهود أكثر الناس مكرا و دهاء
لكن.. نحن المسلمون لسنا بذلك القدر من الغباء حتى تنطلي علينا كل مخططاتهم
روح المغرب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 01-16-2012, 07:40 PM   #5


المشرفة العــــامة

 الصورة الرمزية شمس الضحى

 
تاريخ التسجيل: Feb 2010
الدولة: الدارالبيضاء
المشاركات: 10,358
افتراضي

وانا معك روح المغرب
شكراا اخي على الطرح

__________________
مخالف

شمس الضحى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 01-16-2012, 07:46 PM   #6


 
تاريخ التسجيل: Sep 2010
الدولة: المملكة المغربية الشريفة
المشاركات: 1,651
افتراضي

اقتباس
مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة روح المغرب
و هل العالم العربي قبل الثورات لم يكن ضعيفا !!!!

هل كانت المعارضة قبل الثورات تستطيع تغيير أو مجرد تحريك شيء !!!

لا أنكر أن الامريكيين و اليهود أكثر الناس مكرا و دهاء
لكن.. نحن المسلمون لسنا بذلك القدر من الغباء حتى تنطلي علينا كل مخططاتهم

ولكن سيكون اكثر ضعفا في حالة التقسيم وهذا ما يقصده هذا الخبير

اما عن المعارضة فبطبيعة الحال هي موجودة لكن ليس بالحجم المطلوب وانا اقصد هنا المعارضة البناءة ولكن في حالة التقسيم ستنعدم لانها حينئذ ستنشغل بالصراعات الداخلية, دينية, مذهبية, طائفية...وبهذا لن تكون المعارضة قادرة على تغيير الخارطة السياسية وهذا ما قصده الخبير

اما عن المخططات الصهيونية فللاسف قد انطلت على المسلمين والواقع خير دليل.

__________________

قال الإمام الأوزاعي - رحمه الله تعالى- :
اصبر نفسك على السنة ؛ و قف حيث وقف القوم ؛ و قل بما قالوا ؛ و كف عما كفوا ؛ و اسلك سبيل سلفك الصالح ؛ فإنه يسعك ما وسعهم
وقال ابن عمر - رضي الله عنهما -
كل بدعة ضلالة ؛ و إن رآها الناس حسنة
الناصح غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 01-16-2012, 07:59 PM   #7


 
تاريخ التسجيل: Jun 2011
المشاركات: 2,199
افتراضي

اقتباس
مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الناصح
ولكن سيكون اكثر ضعفا في حالة التقسيم وهذا ما يقصده هذا الخبير

اما عن المعارضة فبطبيعة الحال هي موجودة لكن ليس بالحجم المطلوب وانا اقصد هنا المعارضة البناءة ولكن في حالة التقسيم ستنعدم لانها حينئذ ستنشغل بالصراعات الداخلية, دينية, مذهبية, طائفية...وبهذا لن تكون المعارضة قادرة على تغيير الخارطة السياسية وهذا ما قصده الخبير

اما عن المخططات الصهيونية فللاسف قد انطلت على المسلمين والواقع خير دليل.

أتفق معك ان العالم العربي سيكون أكثر ضعفا بعد التقسيم
و أصحاب العقول تعي ذلك جيدا
لذلك يحاول المغاربة عدم التفريط في صحرائهم
و يحاول العراقيون جمع شملهم
و يحاول المصريون تصحيح وضعهم
نحن أمة تعي أن القوة في الإتحاد و ليس في التفرق و الانقسام

من وجهة نظري كان لابد من هذه الثورات ان تقوم
كنت أفضل ألا تسفك خلالها الدماء
لكن تلك الارواح البريئة كانت هي ضريبة سكوتنا طوال تلك السنوات الماضية

هذه الثورات المباركة بإذن الله
هي من ستجعل المعارضة قوية و بالحجم المطلوب
أما الصراعات الداخلية فهي موجودة حتى قبل قيام الثورات
و بخصوص المخططات الصهيونية فهي لا تنتهي
و المسلمون بفضل الله يكتشفونها و يحاولون التعامل معها

يكفينا فخرا أننا أمة لازالت صامدة في وجه كل هؤلاء الاعداء
أمريكا، اسرائيل، إيران، الشيعة ، الصوفية، المسيحيين، العلماننين...
هل رأيت أمة تكالبت عليها كل هذه الويلات مثل الأمة الاسلامية و لازالت صامدة؟؟

شكرا اخي الناصح
بارك الله فيك
روح المغرب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 01-16-2012, 08:29 PM   #8


 
تاريخ التسجيل: Sep 2010
الدولة: المملكة المغربية الشريفة
المشاركات: 1,651
افتراضي

اقتباس
مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة روح المغرب
أتفق معك ان العالم العربي سيكون أكثر ضعفا بعد التقسيم

و أصحاب العقول تعي ذلك جيدا
لذلك يحاول المغاربة عدم التفريط في صحرائهم
و يحاول العراقيون جمع شملهم
و يحاول المصريون تصحيح وضعهم
نحن أمة تعي أن القوة في الإتحاد و ليس في التفرق و الانقسام

من وجهة نظري كان لابد من هذه الثورات ان تقوم
كنت أفضل ألا تسفك خلالها الدماء
لكن تلك الارواح البريئة كانت هي ضريبة سكوتنا طوال تلك السنوات الماضية

هذه الثورات المباركة بإذن الله
هي من ستجعل المعارضة قوية و بالحجم المطلوب
أما الصراعات الداخلية فهي موجودة حتى قبل قيام الثورات
و بخصوص المخططات الصهيونية فهي لا تنتهي
و المسلمون بفضل الله يكتشفونها و يحاولون التعامل معها

يكفينا فخرا أننا أمة لازالت صامدة في وجه كل هؤلاء الاعداء
أمريكا، اسرائيل، إيران، الشيعة ، الصوفية، المسيحيين، العلماننين...
هل رأيت أمة تكالبت عليها كل هذه الويلات مثل الأمة الاسلامية و لازالت صامدة؟؟

شكرا اخي الناصح
بارك الله فيك

اذا نحن متفقون ان التقسيم سينتج عنه الضعف والوهن وهذا جميل

اما عن وجهة نظرك اختنا المصون التي تقول انه لا بد من قيام هذه الثورات فانا اختلف معك في هذا وذلك لما خلفته هذه الثورات من سفك دماء المسلمين وهتك اعراضهم وهذا بخلاف ما جاء به رسولنا الامين صلى الله عليه وسلم اذ قال في الحديث (لزوال الدنيا اهون عند الله من قتل مسلم) وايضا هذه الثورات مظهر من مظاهر الخروج على ولاة الامور وهذا مما لا شك فيه انه محرم لا يجوز باتفاق اهل العلم وهذا هو معتقد اهل السنة والجماعة بخلاف الخوارج الذين يرون الخروج على الولاة وسفك الدماء
وبهذا نقول ان هذه الثورات ليست مباركة ولا هم يحزنون فما بني على باطل فهو باطل بالرغم بما الت اليه النتائج فالغاية عندنا نحن اهل السنة لا تبرر الوسيلة.
واضف الى ذلك ان جل من خرج في هذه التظاهرات كان مطلبهم دنيويا ولم نر احدا طالب بتحكيم شرع الله وهذه هي الطامة الكبرى فالخوارج الاولون كانوا احسن من هؤلاء اذ انهم كانوا يخرجون من اجل الدين اما هؤلاء فلم يشبهوا اخوانهم في شيئ والله المستعان.

__________________

قال الإمام الأوزاعي - رحمه الله تعالى- :
اصبر نفسك على السنة ؛ و قف حيث وقف القوم ؛ و قل بما قالوا ؛ و كف عما كفوا ؛ و اسلك سبيل سلفك الصالح ؛ فإنه يسعك ما وسعهم
وقال ابن عمر - رضي الله عنهما -
كل بدعة ضلالة ؛ و إن رآها الناس حسنة
الناصح غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 01-16-2012, 10:53 PM   #9


مشرفة

 الصورة الرمزية nadachamss

 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
الدولة: المغرب
المشاركات: 4,660
افتراضي

اتفق مع اخي الناصح في قوله

المخططات الصهيونية للاسف قد انطلت على المسلمين والواقع خير دليل.
لا ادري اخي الناصح هل انت من متتبعي مايقوله الشيخ حسين عمران
فقد تكلم على الثورات العربية وفضح المخططات الصهيونية
بارك الله فيك اخي وشكرا على التوضيح

nadachamss غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 01-16-2012, 11:37 PM   #10


 الصورة الرمزية الدمشقي

 
تاريخ التسجيل: Dec 2010
الدولة: دمشق الفيحاء
المشاركات: 2,599
افتراضي

وَيَمْكُرُونَ وَيَمْكُرُ اللَّهُ وَاللَّهُ خَيْرُ الْمَاكِرِينَ‏

لله الحمد على نعمة البصر و البصيرة

بارك الله بكم

__________________

الدمشقي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 11:58 AM.
 sitemap
سياسة الخصوصيه Privacy Policy
 
Powered by vBulletin


Copyright ©2000 - 2009, Jelsoft Enterprises
RehabMaroC.Com