العودة   منتديات رحاب المغرب/ منتديات مغربية > :: المنتدى الترفيهي:: > :: مــنــتــدى السياحة العربية والعالمية ::

:: مــنــتــدى السياحة العربية والعالمية :: مناطق سياحية عربية وعالمية.

تفعيل العضوية طلب رقم تفعيل العضوية استرجاع كلمة المرور المفقودة

أي دعاية لموقع أو ايميل سيعرض صاحبه للتوقيف
إضافة على المسنجر للذين يواجهون صعوبة في التسجيل أو الدخول للمنتدى
msn : support@rehabmaroc.com

إضافة رد


قديم 08-12-2012, 10:10 AM   #1


 
تاريخ التسجيل: Aug 2012
المشاركات: 3
BeRightBack لمن لا يعرف مدينتي عرس الشمال طنجة

نعرف لماذا نحب طنجة، لكننا – أبدا- لا نعرف لماذا نحبها". قالها الطاهر بن جلون يوما دون أن يدري – أو لعله كان يدري- أنه يصيب الحقيقة في الكبد. لها ألف إسم و لا إسم لها. لها عشاق كثر تنافسوا على حبها دون أن ينالوا سوى وعود كاذبة: محمد شكري، بول بولز، تينسي ويليامز، ويليام بوروز. أدركوا –متأخرين – أي عاشقة متفلتة هي. أي مخادعة. لا خيارات مع طنجة: إما أن تحبها.. أو تحبها.

أما هي – تلك المتعجرفة – فقلما تحن على أحدهم بنظرة ولهٍ أو حتى تعاطف.

ألف بولز عنها - مذ وصل سنة 1946 - عشرات القصص و الروايات علها تمنحه سرها فلم ينل سوى مزيد من الجفاء منها ومزيدا من الهيام منه. جين – زوجة بولز الثانية – لم تشعر – و يا للغرابة – بالغيرة من ضرتها. أحبت هي أيضا طنجة و عرفت أنها نعم الضرة.

التقى بولز في باريس الشاعرة الامريكية «جيرتورد ستاين» صديقة ماتيس وبيكاسو وقديسة المنفيين الامريكيين خارج حمى الذهب. قرأت قصائده و قالت:

قصائدك لا تساوي شيئا، بدلا من «كان» إذهب الى «طنجة».

يقول بولز: إن المرء يرى في الجبال التي تحوط طنجة أشياء تتبع في دواخلنا سحرا، سحر الليل الذي يبعثه الموسيقيون، والطبول التي تقرع... عندما سمعت موسيقى " الطقطوقة الجبلية" قررت أن أتتبعهم أينما يعزفون، استهلك مني الأمر سنة بأكملها، وأخبرتهم أنني كرست كل وقتي لأتتبعهم.

و يقول الكاتب محمود قاسم: طنجة هي بؤرة العالم لدى بولز، ففي كتابه «يوميات رحالة» ينطلق من المدينة نحو الصحراء، ونحو مدن العالم الاخرى، خاصة تلك التي تتسم بتعدد الثقافات يؤمها البشر من كل الاجناس، والاقطاب مثل بانجوك، ولعل رؤية الكاتب هذه تفسر السحر الحقيقي الذي تتسم به طنجة، ليس لبولز وحده، بل أيضاً لكل الأدباء الذين جاؤوا إليها، وعاشوا فيها، وظلوا يتغزلون في هويتها فوق صفحات أوراقهم.

يقولون أنها " طنجيس" زوجة " آنتي" إبن "بوسايدون" إله البحر و "غايا" التي ترمز للأرض. إن سألتها عن حقيقة الأمر فلن تجيب، لذا لا تتعب نفسك.

سنة 1830، كانت بطنجة – الدولية وقتها - عشر قنصليات. ترى هل كانت تبالي؟

محمد شكري، إبن طنجة البار، الذي ارتبط اسمه باسمها لحسن حظه، كان يعاني من مشكلة كبيرة: أنه كلما غادر طنجة شعر بحنين رهيب إليها فعاد بسرعة.

ألم يكن بولز و شكري – و غيرهما كثير - قادران على الحياة في أي مدينة أخرى في العالم إن اختارا ذلك؟

طنجة مدينة لها روح. و رياح " الغربي" العليلة الهادئة تهب تشعر أن طنجة تبتسم لك و تداعب وجهك و تدغدغ خصلات شعرك. لكنها ما تلبث أن تمل فتمارس لعبتها الأثيرة في الشد و الجذب فتفاجأ برياح "الشرقي" كاشفة عن وجه متجهم حانق لا مكان فيه للود و لا للترحيب. لكنك للأسف لا تريد المغادرة. هناك شيء ما يشدك إليها. ما هو هذا الشيء؟ إسأل طنجة إن كانت تجيب.

في مقهى الحافة يتوقف الزمن للحظات. استمتع به كما هو، متوقفا. أنظر إلى البحر الممتد، إلى الزرقة. تأمل القارة العجوز و هي تبدو من هنالك و كأنها لا تبعد سوى أربعة عشرة مترا و ليس أربعة عشرة كيلومترا.

أنظر إلى حروبات الرومانيين و الفنيقيين. راقب – آسفا – طنجة و هي تقصف من طرف القوات الفرنسية سنة 1844. تذكر كل شيء و ابكِ حنينا.

تجول في طرقات المدينة القديمة. دع طنجة تسكنك، تصفعك. أحبها كما هي. ستحبك كما أنت. لكن – أكرر- لا تثق بها كثيرا.

هي مدينة تسكنك قبل أن تسكنها. هي مدينة الألق ليلا. مدينة التيه الجميل نهارا.

مغرورة هي. فخورة بحزاميها الأرزقين: البحر المتوسط و المحيط الأطلسي. غير مبالية و قاسية.

طنجة تكره المساحيق. و تصر على استقبال ضيوفها كما هي. بلباس السذاجة، بلباس الحقيقة الفظة.

إجلس على شاطئ البحر و اكتب ما تريد. إن طنجة تحب ذلك.



يقول شكري:



" يحكون عنك : أن طينة الخلاص منك،

و أن نوحا ( عليه السلام ) فيك قد تفيأ الأمان،

و أنه حمامة ، أو هدهد،

و أنه غراب

و بين موجتين

تناسلت طنجة ملء زبد البحر ".

اليكم هذه الصور لعروس الشمال طنجة :101: , , وسامحوني لو قصرت في حق هذه المدينة الهادئة:106: ...
































ومن معالم مدينة طنجة الأثرية والمعروفة كذلك هناك...

أسوار المدينة العتيقة : تمتد على طول 2200م، مسيجة بذلك الأحياء الخمسة للمدينة العتيقة: القصبة، دار البارود، جنان قبطان، واد أهردان، و بني إيدر.
بنيت أسوار المدينة على عدة مرا حل، و التي من المحتمل جدا أنها بنيت فوق أسوار المدينة الرومانية "تينجيس". تؤرخ الأسوار الحالية بالفترة البرتغالية (1471-1661م)، إلا أنها عرفت عدة أشغال الترميم و إعادة البناء و التحصين خلال الفترة الإنجليزية (1661-1684)، ثم فترة السلا طين العاويين الذين أضافوا عدة تحصينات في القرن 18م، حيث دعموا الأسوار بمجموعة من الأبراج: برج النعام - برج عامر - برج دار الدباغ و برج السلام. كما فتحوا بها 13 بابا منها: باب القصبة - باب مرشان- باب حاحا - باب البحر- باب العسة - باب الراحة و باب المرسى.

قصبة غيلان : تقع على الضفة اليمنى لوادي الحلق, على الطريق المؤدية إلى مالاباطا شرق المدينة العتيقة. تم بناؤها حوالي 1664 م، و يرتبط اسمها باسم الخدير غيلان قائد حركة الجهاد الإسلامي ضد الاستعمار الإنجليزي الذي احتل مدينة طنجة ما بين 1662م و 1684 م.
تتوفر القلعة على جهاز دفاعي محكم، عبارة عن سورين رباعيا الأضلاع محصنين ببرجين نصف دائريين و بارزين، تتوسطهما باب عمرانية ضخمة.

قصر القصبة أو دار المخزن : تحتل هذه البناية موقعا استراتيجيا في الجهة الشرقية من القصبة, من المرجح جدا أنه استعمل خلال فترات أخرى من التاريخ القديم.
بني قصر القصبة أو قصر السلطان مولاي إسماعيل في القرن XVIII م، من طرف الباشا علي أحمد الريفي، على أنقاض القلعة الإنجليزية « uper castel ».
وهو يحتوي على مجموعة من المرافق الأساسية: الدار الكبيرة، بيت المال، الجامع، المشور، السجون، دار الماعز والرياض.
في سنة 1938م تحولت البناية إلى متحف إثنوغرافي و أركيولوجي لطنجة و منطقتها.

الجامع الكبير : على مقربة من سوق الداخل يتواجد الجامع الكبير. تم تحويله إلى كنيسة خلال فترة الاستعمار البرتغالي، بعد استرجاعه في سنة 1684م عرف عدة أعمال ترميم و توسيع خلال الفترة العلوية.
تتميز هذه المعلمة ببهائها وغنى زخارفها، حيث استعملت فيها كل فنون الزخرفة من فسيفساء و زليج و صباغة ونقش ونحت و كتابة على الخشب و الجبس.
يحتوي الجامع الكبير على بيت للصلاة مكون من ثلاثة أروقة متوازية مع حائط القبلة و صحن محاط من كل جانب برواقين.
و بذالك فهو يعتبر نموذجا للمساجد العلوية المعروفة ببساطة هندستها.

جامع الجديدة : يعرف كذلك باسم جامع عيساوة و أحيانا بمسجد النخيل، يقع أمام الزاوية العيساوية على زنقة الشرفاء. . يتميز المسجد بمنارته ذات الزخارف الفسيفسائية.

جامع القصبة : يوجد بزنقة بن عبو. بني في القرن XVIII م من طرف الباشا علي أحمد الريفي، و يعتبر من ملحقات قصر القصبة أو ما يسمى بدار المخزن.

ومن أهم المتاحف بمدينة طنجة هناك....



«متحف الفنون المغربية»، دار المخزن، ساحة القصبة.

ـ «المتحف الاميركي» 8 زنقة امريكا.

ـ «متحف الانتيك» دار المخزن، ساحة القصبة.

ـ «متحف فوربس»، قصر المندوبية، زنقة شكسبير.


وهذه بعض عناوين الفنادق بمدينة طنجة...

وهذه بعض عناوين الفنادق بطنجة



التعديل الأخير تم بواسطة شمس الضحى ; 08-12-2012 الساعة 03:23 PM سبب آخر: حذف رقم الهواتف
Mouad Tng غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 08-12-2012, 10:12 AM   #2


 
تاريخ التسجيل: Aug 2012
المشاركات: 3
افتراضي

المزيد من الصور






























































Mouad Tng غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 08-12-2012, 10:13 AM   #3


 
تاريخ التسجيل: Aug 2012
المشاركات: 3
افتراضي













[/CENTER]
Mouad Tng غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 08-12-2012, 08:03 PM   #4


مشرف
المنتدى الصحي

 الصورة الرمزية دكتور/محمد

 
تاريخ التسجيل: Jun 2011
الدولة: egypt
المشاركات: 3,879
افتراضي

سلمت على هذه المعلومات الرائعه عن طنجه

وهى بالفعل عروس المغرب

__________________







دكتور/محمد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 08-13-2012, 02:05 AM   #5


المشرفة العامة

 الصورة الرمزية ام غزلان

 
تاريخ التسجيل: May 2011
الدولة: العاصمة الاقتصادية
المشاركات: 4,028
افتراضي

صور جميلة وممتعة
الف شكر وتحية اليك

__________________


تصميم جميل .. اهداء من الاخ
انا مغربي الى خديجة


ام غزلان غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 08-13-2012, 03:17 AM   #6


 الصورة الرمزية الدمشقي

 
تاريخ التسجيل: Dec 2010
الدولة: دمشق الفيحاء
المشاركات: 2,599
افتراضي

شكراً للصور و المعلومات
كل التقدير

__________________

الدمشقي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 08-13-2012, 04:16 PM   #7


 الصورة الرمزية انا مغربي

 
تاريخ التسجيل: Apr 2009
الدولة: .¸¸❤ ❝ الأمير الســامي ❝ ❤¸¸.
المشاركات: 1,142
افتراضي

صور جميلة وممتعة
الف شكر وتحية اليك

__________________

انا مغربي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:47 AM.
 sitemap
سياسة الخصوصيه Privacy Policy
 
Powered by vBulletin


Copyright ©2000 - 2009, Jelsoft Enterprises
RehabMaroC.Com